حوار بين الماء والنار


حوار بين الماء والنار 

الماء: هل سمعت أيتها النار عن المثل القائل (مهما سخن الماء فإنه يطفئ النار)؟


النار: نعم سمعت به.. لكن هل تظن أن هذا المثل المغمور يعطيك مكانة أكبر من مكانتي؟ أو يجعل لك قوة تفوق قوتي؟ أنت إذن تحلم. 


الماء: لماذا لا يكون الأمر كذلك حقا؟

النار: لأن النار إذا عظم أوارها واشتد لهيبها لا يطفؤها كل ماء الدنيا.

الماء: اسمحي لخبرتي أن تعارضك فيما زعمت. فإن لكل نار ماء يطفؤها.

– فمطفئ نار الغضب!
– ماء الوضوء.

– ومطفئ نار الهوى!
– ماء الوصل.
– ومطفئ نار الحسد!
– ماء الحمد.

– ومطفئ نار الفراق!
– ماء الصبر.
– ومطفئ نار الشوق!
– ماء الأمل.

– ومطفئ نار الوجع!
– ماء الشجاعة.

– ومطفئ نار الفتنة.!
– ماء الإيمان.

الماء:ارايتى مدى قوتى
النار: صدقت ايها الماء فقيمتك غلبت قيمتى


One response

  1. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَلَهُمْ أَجْرٌ غَيْرُ مَمْنُونٍ

    ربنا يجزيكى خيرا

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: