أطرف أقوال أنيس منصور عن المرأة والحياة



أطرف أقوال أنيس منصور عن المرأة والحياة







يقول أنيس منصور في بداية كتابه “قالوا” الشهير : هذه العبارات ليست إلا نوعا من الترتر الشائك حاولت أن أزين به جسم المرأة.

وهذه العبارات تدل على رأي.. ولا أدعي أن هذا الرأي صواب فلا يوجد رأي صواب كله ولا يوجد رأي خطأ كله .. ففيها الكثير من الصدق وفيها الكثير من السخرية .. فهي ككل الثمار فيها حلاوة وفيها بذور وقشور. فما الذي كتبه منصور عن النساء ؟

– أقسى عذاب لامرأة أن تخلص لرجل لا تحبه!

– المرأة ليس لها مبدأ..فهي إما فوق المبادئ أو تحت المبادئ!.

– مهما كانت متاعب النساء، فهي أقل من متاعبنا، فليست لهن زوجات كالرجال!

– المرأة متسامحة جدا، إنها تغمض احدى عينيها عن عيوبك، وتراها بالعين الأخرى!

– الزفاف هو الجنازة التي تشم فيها رائحة الزهور بنفسك!

– خطر عليك أن تعاملي زوجك كأنك أمه، لقد ترك أمه من أجلك!

– انظر إلى أصابعك عندما تتهم إنسانا، إن إصبعا واحدا تشير إلى هذا الإنسان وأربعا تشير إليك انت!

– عندما تحب امرأة لمزاياها، فليس هذا حبا..ولكن عندما تحبها رغم عيوبها، فهذا هو الحب!.

– في الحرب قانون يقول: كل موقع تحاصره ولا تصله أية نجدة من الخارج، فمصيره الاستسلام وكذلك المرأة!

– كذب: شمس الشتاء، وضحك الأعداء وحب النساء!

– ليس واضحا ذلك الفرق بين المدنية والهمجية: فإذا وضعت المرأة قرطا في أنفها كانت بدائية..وإذا وضعت اثنين في أذنها كانت متحضرة.

– المراة تفضل أن تستسلم للرجل الذي يرغمها، وليس للرجل الذي يقنعها!

– إذا وجدت امرأة تتحدث عن زوجها وتصفه بالجمال والكمال فاعلم أنها أرملة..فالمرأة لا تحب الفاكهة إلا بعد أن تجف!.

– الدبلوماسي هو الذي يتذكر عيد ميلاد المرأة وينسى سنها!.

– الرجال يفضلون الحب على الزواج، لأن القصص أمتع من كتب التاريخ!

– زوجتي كالكمساري عندما أراها أضع يدي في جيبي!

– سل مرة واحدة قبل ذهابك للحرب، ومرتين قبل سفرك بالبحر وثلاثا قبل زواجك!

– بغير المرأة يصبح شبابنا جافا، ورجولتنا فارغة، وشيخوختنا بلا حوادث مؤلمة!

– لا تعتذر لامرأة عن أي خطأ، لأنك ستبقى متهما عندها حتى لو عرفت بعدك ألف رجل!

– امرأة وراء كل عظيم، كأرض منخفضة وراء كل جبل!

– يجب ان نعترف بأنه لولا المراة لحطم الرجال بعضهم بعضا، فهي كالقش الذي نضعه بين الأطباق الصيني!

– الزواج هو أروع خيط يربط بين اثنين من أجل القضاء عليهما!

– مكتوب على قبرها: هنا ترقد زوجتي هي في سلام وأنا أيضا!

– المرأة خرجت من الرجل، لا من رأسه لكي تتحكم فيه، ولا من قدميه لكي توقعه، وإنما من أحد جنبيه لكي تكون إلى جواره، ومن تحت ذراعيه لكي تكون في حمايته، وبالقرب من قلبه لكي يحبها!

– الصحراء: ألا يكون لديك أصدقاء

– الحب نادر والصداقه أندر

– السياسى كالبدائى يستخدم اسهم رقيقه ناعمه .. لكنها سامة!.

– لا تقذف أحدا بالوحل، فقد تصيب الهدف وقد تخطئ ولكن من المؤكد أنه سيصيب يديك!

– الزواج هو شركة مكونة من سيد وسيدة واثنين من العبيد ومجموعهم: اثنان دائما!

– اعمل..اعمل..ولو لم يكن هناك أمل في النجاح!

– السعادة أن تعيش بعض الوقت وتضحك معظم الوقت وتحب كل الوقت وألا تصدق هذه العبارة!

– الجميل فى ضوء الشموع ليس جميلا فى ضوء الشمس.

– الذى يخاف الحب أرق من الذى يكرهه.

– الطفل تربية أمه والرجل تربية زوجته!.

– من الصعب جدا أن يكون الإنسان عادلا مع من يحب!

– إذا اردت ان يكون لك صديق فكن صديقا

– السكوت لا يضر فالأفواه المقفلة لا يدخلها التراب!

– أصعب شئ في الدنيا هو أن تعرف قدر نفسك..وأسهل شئ في الدنيا هو أن تنصح الآخرين!

– أنت الذي تختار بداية الحب ولكن لست أنت الذي تنهيه!

– أعرفها من الآن: أكثر أصدقائك أعداء لك بعد ذلك.

– الخوف ضريبه يدفعها الضمير لغلطته.

– الحب لا يقتل أحدا ولكن يعلقه بين الموت والحياه.

– النزوات هى التى تجعل أطول الناس قزما قصيرا.

– أن تحبها احترمك.. أن تجن بها لا أحتملك.

– الحياة الزوجية كعمل السلطة تحتاج إلى أربعة: مسرف ليضع

الزيت، وبخيل ليضع الخل، ومتزن ليضع الملح، وحماتك لكي 

تلخبطها جميعا!

–  إنها أديبة بغريزتها إنها لا تعاونك على نشر كتبك ولكنها 

تنشرك أنت!

– الحب الأول كالتطعيم يحمينا من متاعب الحب الثاني!

– أنا أعرفك من الاشياء التى تضحك عليها!.

– أفضل للزوج أن يصحو طول الليل من أن ينام مع عفريت!.

– رحلة طويلة من ظلمات الرحم إلى ظلمات القبر..هذه حياتنا!

– الأخت الصغرى للحب اسمها الصداقة، ولكنها أعقل وأطول

عمرا!

– الحب الحقيقى: ان تحب الشخص الوحيد القادر أن يجعلك 

تعيسا!.

– احترم الماضى واحترس من الحاضر إذا ارت ان يكون لك 

مستقبل.

– العالم لا يدين لنا بشئ فقد خلقه الله قبلنا.

– الحب حلم والزواج حقيقة وحياتنا أن نخطط بين الاثنين.

– الصداقة هي الحب ولكن بلا أجنحة!

– في حياتنا مصيبتان أن نعيش بلا حب وأن نحب!

– الصداقة بعضها تضحية، والحب معظمه تضحية والزواج كله 

تضحية بالصداقة وبالحب!

– الحب كالحصبة لابد أن تصيبنا مرة واحدة على الأقل وكلما 

أصابتنا في سن متأخرة كانت أقسى!

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: