موسوعة أعضاء وأجهزة جسم الإنسان(1)

عذرا قد وضعت جميع الصور بالاعلى وشرح كل عضو مفصل بالاسفل 
data:image/jpg;base64,/9j/4AAQSkZJRgABAQAAAQABAAD/2wBDAAkGBwgHBgkIBwgKCgkLDRYPDQwMDRsUFRAWIB0iIiAdHx8kKDQsJCYxJx8fLT0tMTU3Ojo6Iys/RD84QzQ5Ojf/2wBDAQoKCg0MDRoPDxo3JR8lNzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzc3Nzf/wAARCABkAIUDASIAAhEBAxEB/8QAHAAAAgMBAQEBAAAAAAAAAAAAAAUDBAYCAQcI/8QAPxAAAgEDAgQEAgUKBAcAAAAAAQIDAAQRBSESMUFRBhMiYXGBFCORocEHMkJSgpKx0dLhFjNy8CVTVFVilKL/xAAZAQEAAwEBAAAAAAAAAAAAAAAAAgMEAQX/xAAgEQADAAIDAAIDAAAAAAAAAAAAAQIDERIhMQRBEyIy/9oADAMBAAIRAxEAPwD7jRRRQBRRXEsqRJxyMFXIGT7nFAd0VFDcRTlxE4bgYq2OhHSup5EhieSRgqICzMegAyTQFTV9XsNGtTdalcx28Q2BY7sewA3J9hWCvvyu2aTMtjpU88S8pJJRHn3xg1868Ua7ceI9Xkvbh28vJFvGeUaZ2Hx7nqflSnGOfbJrmzuj6zB+V624gLvR5416mOYN9xArUeH/ABvoevTLb2lw0dy2eGCdOBmx26H5GvgYiaV8IQTy26GtOvg+8ggSdLlBMhDKUJBGOWD0IrnJL0kodeH3qilXhi9kvtDtJrhw9xwBZmHVxsT8+fzprUiAUV5xDix1qpdalaWvAJ5kXzGKLlgMsAWI+OATQFyil2k6mt+GRonimjA8xG/RbqM9cHI/timNAFFFFAFFFFARzxmWF41YqWUgMOmRzpT/AIdtndDLLccMSKkMcdxIixgDsG3Pv7Dtkuc14HUsVBBI5jtTYKMFsml25MMU0xYjzDx8bt/5Esd6X+KbxLnwprAsnDTLZyZTBDL6TnKncbZ50/yKq3Npa3yAyxrJgYDA4I+DDcfKgPzQuSQq8zzPYU6tdIUW3nyyBNsANvnvj/eKveLfD7+H9da18k/RZsvbSIOadiOWV5dOh61LBEZLOFHdk9ABO4wOIHfkcbDJFV22vC7FKp9kWlaE1whZyEUtzUZPy96191cpZac7yeoIuMEgZ+2qOmXgXyoIQu5K8WxBYc+vLaoro3Dqxu0j4myAhUEoCMbYbtneqXW32bYwddGm/JvqGdDu7i7KQxfSjw5cHmq/x6d60xe8vciJTaQZ/wAxx9a3wU7L8WyfYVhvCVylvq0S2lvJcRqpWXghZvJG+CMDAO3fJB64rfDUI/8Ap7v/ANd/5VfD2jBllzbTJbWzhtVIhXBY5ZiSWc9yTuT8a5bT7NpjM1rAZScmQxqWPzx7D7K4fUoVRmeK5RVxktbuBzx296XvrVyy8VvYykecIvrYnQnLEBgCN1wASegOemDMrHEMEcIYRRonExY8KgZJ3JPvUtK5tTlQKqWVw0zRBgojbhDEcuLGO+d9se9RDxBEyEwWOozEcwlo4753bAyMcs5+Nd0wOaKrWEz3FsJZEKEs2zIVOOI4yDuNsc6K4CzXEqCRGU7Agiu6KAQxaJdW8beTqEjTiMQxSuFBjjGOgXDHY8xvnpXVnocot51v76S4uJ4nieVVVfSTtgY5gd6eUV3YEc+i3twhjm1q74CrLwpHEuQQRv6d9j16jNMdNslsYDErs+WLFmxknbt8KsSoZI2UOyEjZlxkfbVPjvrYfWotzH+tF6XH7JOD8iPhXNgWeNNLt9Q0+GSdAzW0wdN+/pP8c/IVlprOLyijKCmMcPDsK1Ot6rbT230aFyZCwMikENGBv6gdx0rPXTfVNw71nyvbNWHakR2DW8F35XEq+hhhj1ypqS8aJ8EhCFOTkDFUdSSKe0YAlZGJPEG7nAGOuwz8zTTw1o+l6laqs0moT3S/5kcUkUYB9gWBI96iobL7zJIb/kziLS39x5jOgCx+o/pczgdum++1b3rSXSbeLSLb6PY6TdomcktJExY9yTJV36bP/wBtuv3ov660StLRguuVbL2BXmB2riCVpYwzwvEc/muVJ+4kffVS+a9iuBLbIksYiZfLLEEyErwnOMBccWTz9qkRL2B2FGAegpMD4jKYK6Xxgn1cUmGHbGNvjk/A1f0yK6igYXkgdy5YYYtwg9MkDON+lNAt4ooooCK5kMUEkioXKqWCrzbA5ClcetNLHalLeQPPIQYmVgyoDguRjbBxz703kZUXLkAdzSWXXdNiaV0fMuOESCFyrkchxgEHc4598UA8riWWOFC8rhFHMscCqsF8v0KO4ux9H4tir9Dn+1ZzU9UgupDI06+UpIjXi2+JqNPSJTO3oa3viK3hQ+QjzMOW3Cv28/urO3niC+vG4WlNtGf0Yhuf2uf8KXTXSM5Cyx4J/XH86kgNug4nmjJ92G1UOqZqmIk44o5pFJHFg7HkQfY8x8q8vZZI1Cq3mBwRh9iPbP8AMfOuw8MkhOEZVGSQd6X6fLnVZ42QcBdCu52yajppbNP4v15kbp5t4S8ZSO2QIivjZsbnYnrUlmFUcLYBByCOhqvBLGFtkdAfNmdifn/erVq5hZo2xjfBIzijT9Ozj3GxzZ6zqVo2IrkzIOaT+ofbzFPbLxRHKcXNs8R7oeIfgayEkZOG48jvUttIRt2Ndm6RnvFL+j6NbXMF0nHbyq691PKpsVhre8ksp0uYs9nXOzjtW2t5UngSWM5RwGU+xq+a5GS44sGniSQRtIoc8lLDJ+XyNEM8U3F5Tq3CxVsHkw5iql5YQ3F2lyGZbmJCI24iVGc7lcgGiwhtrFhbLKWnk+sYu2Wc8i1TIF+iiigOJoo54mimRXRhhlYZBryKCKKJYo41SNfzUUYA+VSUUBS1eQw6dKykgkBcjpkgfjWU1CdiuATtsN61GvIX0m4wd1Af7CD+FZGb1Jk1RlemacCTRWtlZpM53+NW7kkL5XFg4yd6W21yq3jxcQ4h6sZ6VZ8zzpWkHU7VCFtmzFHKgmLLCUZSR70kSZbfUY2cFUz6iNuW4/l86eXYYx44tsVnpBm+hUnPqzVto2Ul+NlyytlaGAseLyZWcEdc5+8E/dUt1EcYRSAOuM1ZjYCXOwL9cc8V3MhaM+vYUhJzshgWo0LrOc58p0k+AC8/3qs8fBk+VLj9j+qlssoguwefzq1f3iRRrHxAO7AAfGqmtMz5Z4v0uG4JTh8qX/4/qrV+FbuaSxWH6PLwo7L5hKYHXH52evasnKQnPlWw8IJjTGk/5krEfLA/CpY32Y860iWPRWjDBb66PmMpkfiAdgq4ADDGPfvU1ppEVvdfSGmuZnX8zzpi/AMYIGaZUVo2zKFFFFAFFFFAU9Wbh025OM/VkfdWSkA+jitVrpxpNz/p/EVk5zwwD51ny+mr466Mpdca6o8keONVGPtOaZaaeI5eQg7bHpVB8S3bn5Gm+mIrBeIZ96Yv6PQwfejq9lVY8HBxz50hT1X0TY9OeWPjT68aKJTxLn496qWlqxnW5lXhztGp5471O2XZKUwQ6m04szJCrBgwIwMke9SWF1Fc2auTwOPS6Z5GnkiqF2AG1LHt41lkl8vPGBkL3Gd/vquHroz4cv0zO6u/DKpjJyDvVFHknu4XcnCY59+9NNXRZDkDGPupdAOBVb9Zx/Gu0d+QayUeZFnuK2vg8g+H7bHMFwf3jWMUgw7VsPBp/wCDKv6srj78/jTF/Rhzr9UPaKKK0GQKKKKA8zRmiigK1/Gs1uYnGVcgH7RSt9LtnjClWxuOdFFV16W429FFfDmnCR3EbZO351TQ6LaRn0Bx+1RRXF6XY6a3pk6aLZcXEYyzdyc0S6TaO68Stsdt6KK60QdNv0kOl2xGCG+2uG0e0/Vb7aKK40cTZRvPDenTt9Yjn9qpl8E6O0agpMQCGHrH8qKKJI7VPXpdXw3p6LwqsmP9X9qv2FjDYQmK3BCFi2Cev+xRRUpXZVTbLIORXtFFTIBRRRQH/9k=

https://i1.wp.com/www.nlm.nih.gov/medlineplus/ency/images/ency/fullsize/19620.jpg


https://i2.wp.com/www.earinc.com/shop/images/Middle%20Ear%20Chart.jpg

https://i1.wp.com/www.hazemsakeek.com/Physics_Lectures/medicalphysics/medicalimages/drum.gif

https://i0.wp.com/www.studentals.net/stu/imgcache/4101.imgcache.gif

https://i0.wp.com/3.bp.blogspot.com/_SpoBczFTQX8/SX3v_33E9RI/AAAAAAAABEY/HHVpyIZdDzM/s320/eye.jpg 
https://i2.wp.com/lamap.bibalex.org/bdd_image/484_3890_oeil.gif


https://i2.wp.com/lamap.bibalex.org/bdd_image/484_3890_oeil.gif
حالة بلع اللسان .. أسبابها وكيفية إسعافها



حالة بلع اللسان .. أسبابها وكيفية إسعافها
موسوعة أعضاء وأجهزة جسم الإنسان
نبدأ مع العضو الأول من أعضاء جسم الإنسان
الأذن
إن الأصوات التي نسمعها تمر في الهواء، وبأغشية وعظم وسائل. ولا تنتهي رحلة الأصوات بذلك بل لابد لها من أن تتحول إلى إشارات عصبية تنقلها الأعصاب إلى المخ حتى يتعرف عليها ويفهمها ويعرف معناها.
فالأذنان اللتان تراهما على جانبي رأسك هما صوانا الأذنين، ويوجد داخل صوان كل أذن فتحة تؤدي إلى دهليز قصير يسمى قناة السمع الخارجية، وتتكون الأذن الخارجية من صوان الأذن وقناة السمع. وتمتد قناة السمع مسافة بوصة واحدة تقريباً داخل الجمجمة، ولا تستطيع الامتداد أكثر من ذلك لأنها مسدودة من الداخل بغشاء مرن هو طبلة الأذن فعندما تدخل الاهتزازات الصوتية في الأذن الخارجية تصل إلى غشاء طبلة الأذن فتحدث فيها اهتزازات مماثلة وفي الناحية الأخرى من غشاء (طبلة الأذن) يوجد تجويف صغير يسمى الأذن المتوسطة، فيها نجد ثلاث عظام دقيقة، تسمى بأسماء تصف شكل كل منها، هي: المطرقة ـ السندان ـ الركاب وتتصل هذه العظام الدقيقة الثلاث بشكل معين يسمح لها بتوصيل الاهتزازات الصوتية التي نسمعها فترى أن مقبض المطرقة مثبت في غشاء (طبلة) الأذن وبذلك يلتقط اهتزازاتها وينقلها إلى السندان الذي يوصلها إلى الركاب، وتسد قاعدة الركاب فتحة صغيرة توصل إلى الأذن الداخلية.
عندما يهتز الركاب ـ تتسلل الموجات الصوتية خلال سائل إلى ممر حلزوني المنحوت في العظام يسمى (القوقعة) إذ أنه يشبهها في الشكل. وتوجد بداخل القوقعة الخلايا العصبية الخاصة بحاسة السمع. وفى الختام، تمرر هذه الخلايا الإشارات العصبية في الأعصاب إلى مركز السمع في المخ.
وفي الأذن الداخلية عضو آخر وظيفته المحافظة على اتزان الجسم، يتركب من ثلاث قنوات صغيرة نصف هلالية الشكل وكيسين صغيرين مملوء كل منهما بالسائل. وعند كل حركة من حركات الرأس يهتز السائل في القنوات وبذلك تتنبه نهايات الأعصاب فيها. وبذلك تنشأ إشارات عصبية تنقلها الأعصاب إلى المخ لتمكنه من إحداث تغييرات في توتر العضلات تؤدي إلى المحافظة على توازن الجسم.
صور الله سبحانه و تعالى الأذن بإبداع و تناسق متناهي، وبحكمة لا تتجلى إلا له هو سبحانه. فللأذن وظيفتين أساسيتين هما السمع و حفظ التوازن. تجمع الأذن (أو الصيوان) الصوت وتنقله بشكل ميكانيكي عبر غشاء الطبل و العظيمات الثلاث إلى القوقعة في الأذن الداخلية و من ثم تحول خلايا القوقعة الصوت إلى نبضات كهربائية فترسله إلى مركز السمع عبر العصب الثامن، ومنها إلى الدماغ فتتحقق عملية السمع.
تنقسم الأذن إلى ثلاثة أجزاء:
1.الأذن الخارجية
2. الأذن الوسطى
3. الأذن الداخلية
الأذن الخارجية
تنقسم الأذن الخارجية أيضا إلى ثلاث أجزاء مترابطة:
1. صيوان الأذن 2. قناة الأذن الخارجية 3. طبلة الأذن
صيوان الأذن:
يسمى الجزء الخارجي من الأذن بالصيوان و هو مادة غضروفية مرنه و ملتفة بإبداع. ويمتد إلى داخل قناة الأذن الخارجية بشكل أنبوبي مغطيا الثلث الأول (8 مليمتر) من القناة. علاوة على دورهِ الجمالي، فإن الدور الوظيفي للصيوان هو تحديد اتجاه الصوت و تجميع الأصوات و توجيهها إلى داخل الأذن عبر القناة الخارجية ومن ثم إلى غشاء الطبل.

قناة الأذن الخارجية:

و هي الأنبوب الذي يُنقل من خلاله الصوت -الذي يجمعه الصيوان -إلى غشاء الطبل. و هي مبطنة بشعيرات تعرقل وصول الأجسام الغريبة إلى غشاء الطبل.كما تفرز جذور هذه الشعيرات مادة دهنية تمتزج مع إفرازات الغدد الجانبية لتكون الشمع الذي يمنع دخول ذرات التراب و الأجسام الغريبة إلى داخل الأذن.تتألف القناة الخارجية من جزئيين:

تقع القوقعة في تجويف عظمي على جانبي الجمجمة. و سميت بالقوقعة بسبب شكلها الخارجي المشابه للقوقعة(الصدفيات).و يأتي التفافها على شكل حلزوني مدبب من الأعلى و عريض من الأسفل. و تلتف بشكل دائري حول نفسها مرتين و نصف المرة. وقشرة القوقعة متكونة من مادة عظمية رفيعة. وكما قد ذكر فإن القوقعة هي تجويف عظمي، و هذا التجويف مقسم من الداخل إلى ثلاثة ادوار. الدور العلوي ( ويسمى علميا بالقناة الدهليزية Vestibular Canal ) والدور السفلي ( وتسمى علمياً القناة الطبلية Tympanic Canal ) والدور الأوسط ( و يسمى علمياً القناة القوقعية أو الوسطى Cochlear Duct ) . و يفصل بين الدور العلوي و الأوسط غشاء يسمى بالغشاء الدهليزي Vestibular Membrane . بينما يفصل الغشاء المسمى بغشاء القاعدة (Basilar Membrane) بين الدور الأوسط والدور السفلي . وهذه الأدوار ممتلئة بسائل من نوع خاص وبه تركيز مختلف من الأملاح و الايونات. ففي الدور العلوي و السفلي سائل يعرف بالابري لمفPerilymph. وترجمته الحرفية هي سائل حول الليمف أو حول اللمفاوي و قد يكون اصل هذه الكلمة مأخوذ من مشابهة هذا السائل لسوائل العروق اللمفاوية في الجسم. بينما يحتوي الدور الأوسط على سائل آخر يعرف بالاندو ليمف Endolymph(الليمف الداخلي أو سائل التيه)، وهو سائل مشابه للبري ليمف وعند اكتشافه فرق بينهما بكلمة “حول” وكلمة “داخل” فالبريلمف موجود في الدور العلوي والسفلي (أي حول أو محيط بالدور الاوسط)و سائل الاندو ليمف في “داخل الدور الأوسط!ُ

وتوجد الفتحة البيضاوية Oval Window في بداية الدور العلوي وبينما الفتحة الدائرية Round Window تقع في نهاية الدور السفلي. و تسمح الفتحة الدائرية بخروج الموجات الصوتية التي دخلت إلى القوقعة عبر الفتحة البيضاوية(Oval Window) لكي لا تتراكم الموجات بداخلها. أي أن الموجات الصوتية تدخل من الفتحة البيضاوية و من ثم تخرج عبر الفتحة الدائرية بعد قيامها بتحريك غشاء القاعدة وإثارة الخلايا الشعرية(سيتم التفصيل لاحقا).

أجسام كورتي و الخلايا الشعرية

توجد مجموعة من الخلايا المهمة و المتراصة في داخل الدور الأوسط للقوقعة على سطح الغشاء القاعدي و تسمى بجسم كورتي Organ of Corti. و في كل قوقعة حوالي 4000 جسم من أجسام كورتي.و يحتوي جسم كورتي على خلايا عديدة و لكن من أهم الخلايا الموجودة في داخل هذا الجسم خلايا تسمى بالخلايا الشعريةHair cells . و تنقسم الخلايا الشعرية إلى قسمين رئيسيين: خلايا شعرية داخلية Inner Hair Cells و خلايا شعرية خارجية Outer Hair Cells . و في كل جسم من أجسام كورتي ثلاث خلايا شعرية خارجية (تأتي على شكل طبقات) و خلية شعرية داخلية واحدة.

كيف نسمع؟؟

عندما تنقل الأصوات عبر الهواء (أو الماء) فهذه الموجات الصوتية تدخل إلى الأذن الخارجية، وتتراكم هذه الموجات عبر قناة الأذن وتصل إلى غشاء الطبل والذي يُـحدث اهتزازا نتيجة لتغير في الضغط. كما تـُحدث هذه الموجات اهتزازات بسيطة للعظيمات الثلاث المتلاصقة (المطرقة و الركاب و السندان) وهي أصغير عظيمات في جسم الإنسان والواقعة في الأذن الوسطى. بحركتهم هذه تنتقل الموجات عبر النافذة البيضاوية (النسيج الرقيق الخاص بالقوقعة) مما يسبب حركة في السائل الخاص بالقوقعة، بالتالي ستستثار الخلايا الشعرية الموجودة في القوقعة ، عندها تتحول الموجات الصوتية إلى إشارات كهربائية و تـُبعث إلى مراكز السمع العليا في الدماغ. ولكي تكمل معي بتفصيل أدق أنصحك أن تقراء عن تركيبة القوقعة وأجسام كورتي ثم ترج لتكمل الجزء الخير من كيف نسمع.

فلو أكملنا انتقال الصوت من الركاب إلى غشاء الفتحة البيضاوية و اهتزازها و دفع الغشاء الى الداخل و الخارج فان السائل الموجود في القوقعة(في الدور العلوي) يجعل “غشاء القاعدة”يهتز ويتأرجح كما كما يتأرجح القارب في البحر، وتهتز الخلايا الشعرية باهتزاز غشاء القاعدة، و بالتالي تهتز الشعيرات الموجودة في أعلى الخلايا الشعرية،فتقوم هذه الشعيرات بتغيير مستوى الكهرباء في الخلية، ويتم ذلك بطريقة معقدة ودقيقة تعتمد على فتح و إغلاق الكثير من القنوات المسماة بالقنوات الأيونية (و التي تسمح بدخول و خروج أملاح معينة كالكالسيوم و البوتاسيم و الصوديوم و الكلوريد ) في اقل من أعشار الثانية ، مما ينتج عنه نبضة كهربائية محددة تنتقل إلى العصب الصادر من أسفل الخلية الشعرية. و من ثم إلى العقدة العصبية للعصب السمعي ثم إلى مراكز السمع في المخ.بإيجاز: تعتبر الخلايا الشعرية “محول كهربائي” يحول الصوت إلى إشارات كهربائية عن طريق تحريك الشعيرات و اهتزاز الخلية و تغير تركيز الأملاح و الأيونات داخل الخلية.

للعلم فإن الأصوات التي تـُسمع عن طريق الأذن اليمنى يتم إيصالها إلى مراكز السمع العليا بالجانب الأيسر من الدماغ ، و العكس كذلك. كما أن مركز النطق عند الغالبية الناس في الجانب الأيسر من الدماغ.

تتسم الأذن الداخلية بتركيبتها المعقدة، فهي المسئولة عن عمليتين حيويتين:

1- عملية السمع والمرتبطة بالنظام السمعي (Auditory system) ويقوم بها القوقعة والعصب السمعي.

2- عملية الاتزان و هي مرتبطة بما يعرف بجهاز الدهليز التيهي (Vestibular labyrinth) وتتكفل القنوات الهلالية بهذه المَهمة. ولن يتم هنا التطرق إلى موضوع التوازن، إلا أن الجدير بالإشارة هو أن بعض المصابين بضعف السمع الوراثي يعانون خلل في عملية التوازن إضافة إلى المشاكل السمعية.

النظام السمعي:

تتمثل عملية السمع في تحويل الموجات الصوتية(التي تصل للأذن الداخلية عبر الفتحة البيضاوية من الأذن الوسطى) إلى إشارات كهربائية و من ثم تبثها إلى مراكز السمع العليا في المخ عبر العصب السمعي.

تقوم الأذن الخارجية و الوسطى بتوصيل الموجات الصوتية (الميكانيكية )إلى الأذن الداخلية، ويتم ذلك عبر الفتحة البيضاوية، المغطاة بغشاء مشابه لغشاء الطبل.كما يلتصق بغشاء الفتحة البيضاوية الركاب من جهة الأذن الوسطى. ولذا نجد أن المطرقة ملتصقة بغشاء الطبل ، بينما الركاب ملتصق بغشاء الفتحة البيضاوية و بين هاتين العظمتين عظمة السندان. فإذا “قرع” الصوت غشاء الطبل، فإنها تهتز وتنقل الصوت إلى المطرقة و من ثم إلى السندان ثم إلى الركاب.ثم يقوم الركاب بهز غشاء الفتحة البيضاوية فينجم عنه سحب ودفع للغشاء (كالمكبس بالتمام). فيحرك السائل الموجود خلف الغشاء، المسمى بالسائل البريلمف perilymph.

أما على نطاق الاتزان: فإن الأذن الداخلية تحتوي على القنوات الهلالية semicircular canals وهي سلسلة تحتوي على ثلاث حلقات متصلة مع بعضها، وظيفتها حفظ توازن الجسد.و عند حركة الرأس و الجسم يتحرك السائل الذي بداخل هذه القنوات فينتج منه نبضات كهربائية لتصل إلى عصب الاتزان، و الذي يلتقي بالعصب السمعي مشكلين بذلك العصب الثامن و الذي يتصل بالدماغ. كما يلتقي العصب السمعي مع عصب الاتزان و العصب المسئول عن تعبيرات الوجه(العصب الخامس) في منطقة في الدماغ، و هذه المنطقة تتكفل بوظائف حيوية عديدة كضغط الدم و النبض و التأهب الجسدي المفاجئ وغيرها.

طبل المطرقة التي تقوم بنقل الموجات الصوتية إلي بقية العظيمات.
   

الأذن الوسطى:

تقع الأذن الوسطى في احد تجاويف العلوية للجمجمة . وهي غرفة خاوية وتقع ما بين الأذن الخارجية (يفصل بينهما غشاء الطبل) والأذن الداخلية (يفصل يينهما النافذة البيضاوية والدائرية). وفي هذه الغرفة تقع العظيمات الثلاث المعروفة (المطرقة والسندان والركاب). وهي أصغر العظيمات في جسم الإنسان. تصل العظيمات الثلاث بين غشاء الطبل المهتز (جراء دفع الموجات الصوتية له) والقوقعة في الأذن الداخلية. وبهذا الاهتزاز تهتز العظيمات الثلاث كذلك، فتحول الموجات الصوتية إلى موجات مكيانيكية. ولتسهيل حركة هذه العظيمات وغشاء الطبل ولمعادلة الضغط الذي تتعرض له الأذن الوسطى مع الضغط الخارجي ولمنع تجمع السوائل في داخل الغرفة كذلك، خلق الله تعالى لذلك أنبوبا عضليا متصلا بالبلعوم يسمى بقناة أستاكيوس فالأذن الوسطى تتعرض لضغط عالٍ من الخارج (كالأصوات العالية و المزعجة)وتتعرض إلى لضغط في داخل الرأس أثناء البلع أو العطس أو التثاؤب. لذا فإن قناة الأستاكيوس قناة مهمة جدا لما لها دور كبير في تيسير وظيفة الأذن الوسطى. ويمر خلال الأذن الوسطى العصب السابع والذي يحرك عضلات الوجه وله دور في نقل نبضات حاسة الذوق في اللسان(ثلثي اللسان الأمامي) إلى مركز التذوق في الدماغ.

الأذن الداخلية:

القوقعة

وسميت الخلايا شعرية بهذا الاسم لأن في طرفها العلوي شعيرات صغيرة استشعارية للحركة. وتختلف الخلايا الشعرية الداخلية عن الخارجية بشكل الشعيرات وعددها. وفي قاعدة كل خلية شعرية نقطة اتصال مع العصب السمعي. ويوجد عصب وارد (داخل) و عصب صادر(خارج) من كل خلية ومتصل بالعقدة العصبية للعصب السمعي في منطقة قريبة و ملاصقة للقوقعة. ويُتوقع أن في القوقعة الواحدة تحتوي على حوالي 4000 خلية شعرية داخلية و12000 خلية خارجية. وحجم جسم كورتي حوالي 10 ميكرون و يحتوي على خلايا أو أنسجة أخرى بالإضافة إلى الخلايا الشعرية.و يعتقد أن الخلايا الشعرية و أجسام كورتي موزعة على طول الغشاء القاعدة بطريقة محددة وعلى شكل خريطة محكمة ، ففي مناطق معينة من الغشاء

توجد خلايا شعرية محددة تميز الموجات الصوتية العالية التردد و في مناطق أخرى توجد خلايا لتميز الموجات الصوتية المنخفضة التردد وكذلك الحال مع غشاء القاعدة فهو أيضا به مميزات تساعد في تميز الترددات فسمكه غير منتظم فاحد أطرافه رقيق وعريض بينما الطرف الآخر متين و ضيق. و لو تخيلت هذا الغشاء على شكل شراع (احد أطرافه رقيق و الآخر متين) وهو مغمور في الماء فلو هززت احد أطرافه فان هذا الغشاء سوف يهتز بشكل غير متساوي حسب شدة الاهتزازة (حسب شدة لصوت الذي يهز السائل في داخل القوقعة). يغطي الخلايا الشعرية من فوق(من جهة الشعيرات) سقف يسمى الغشاء السقفي Tectorial Membrane . و لذلك فان الخلايا الشعرية محصورة بين غشاءين: الغشاء السقفي من الأعلى والغشاء القاعدي من الأسفل.

اللسان: هو عضو موجود في الفم يتكون من الياف عضلية مسؤول عن تحريك اللقمة والكلام وعند بلعه يؤدي الى سد فتحة اللهاة والاختناق.

بلع اللسان:حالة مرضية وعارض ناتج عن اختلال في الجهاز العصبي يكون انيا ومصاحب باختلاجات عصبية وفقدان الوعي والذاكرة المؤقت.

ماهي حقيقة بلع اللسان ؟

نسمع من يقول : فلان من الناس او لاعب … بلع لسانه ، هذا التعبير خاطىء ..لماذا؟ . لأن الإنسان مستحيل أن يبلع لسانه .. لذا من الخطأ إدخال اليد لسحب اللسان ..لأن عضلة اللسان قوية ..وثانياً لأن اللعاب لايساعد .. مالذي يحصل إذاً؟

عندما يفقد الإنسان الوعي , يرتخي الجسم كله ، بما فيها الفك واللسان ولسان المزمار ، فتسقط قاعدةاللسان في مجرى الهواء .. والطريقة التي في الصور تبين ذلك ..

فقط نرفع الذقن إلى أعلى مع إمالة الرأس , وذلك لتغيير وشد فتحة مجرى الهواء وتتغير من مستديرة إلى بيضاوية

الأسباب الأكثر شيوعا:-

1- ضربات الراس وارتجاج الدماغ head injury: تؤدي الى خلل في وظيفة الدماغ وزيادة في التحفيزات الكهربائية للدماغ واختلاجات عصبية وبلع للسان.

2- قصور في الدورة الدموية مثل الاتجاف الاذين atrial fibrillation: قد يؤدي الى بلع اللسان واختلاجات عضلية.

3- هبوط نسبة السكر في الدم hypoglycamia

4- اختلال تركيز بعض العناصر مثل البوتاسيوم والصوديوم داخل الجسم.

الإسعافات الأولية وهي الأكثر أهمية:-

1- على المسعف أن يكون هادئا .

2- رفع الراس الى الخلف والضغط على الفك السفلي مع محاولة دفع زاوية الفك الامامي وبعد ذلك سيرجع اللسان الى وضعه الطبيعي .

3- على المسعف أن يقوم بإمالة الرأس للخلف و جعل الذقن في أعلى مستوى ثم يتبع ذلك فتح الفم بتحريك الفك السفلي للأسفل ثم يخرج اللسان بطريقة السحب حيث توضع الأصابع (السبابةالإبهام) خلفه على شكل خطاف و يشد للخارج…

4- في حال صعوبة الإرجاع يجب ادخال أنبوب للتنفس endotracheal tube للمساعدة على التنفس ريثما تحل المشكلة.

5- يفضل إستخدام عصا أو أداة لتقليب اللسان بدل من إستخدام الأصابع فهي الطريقة الأكثر أمنا للمسعف فربما المريض قد يطبق فمه على المسعف ويقطع أصابعه .

ملحوظة:- يفضل أن يوضع المصاب في غرفة العناية المركزة ccu لأنه قد يحتاج الى رجات كهربائية تنشيطية إلى القلب في حالة وجود قصور في الدورة الدموية.

وهذه صورة توضح كيفية إسعاف حالة بلع اللسان :
اللسان

براعم التذوق:
هي الأعضاء الخاصة بعملية التذوق والتي توجد في اللسان والحنك الصلب، ويوجد في الإنسان 10.000 برعم تذوقي طول الواحدة 70 أنجستروم وعرضها حوالي 30 أنجستروم وهي تتكون من 3 أنواع من الخلايا:
1 ـ خلايا التذوق.
2 ـ خلايا مدعمة.
3 ـ خلايا متدرجة
خلايا التذوق:
تحمل في نهايتها شعر وهو الخاص بعملية التذوق ويتصل هذا الشعر من الناحية الأخرى بأعصاب تصل إلى المخ.
أنواع الإحساس بالتذوق:
تذوق المادة الحلوة :
يحدث هذا في قمة اللسان وهي تحدث بسبب مركبات عضوية مثل السكر والكحول.
تذوق المادة المالحة:
يحدث هذا على جانبي اللسان من جهة الأمام، ومن المواد التي تحدث هذا الشعور: اليود.
تذوق المادة المرة:
يحدث هذا في نهاية اللسان والحنك ومن المواد التي تحدث مثل هذا التأثير الكوينين وأملاح الصفراء وأملاح الأمونيوم.
تذوق المادة الحامضة:
يحدث هذا على جانبي اللسان والحنك ومن المواد التي تسبب مثل هذا الإحساس الأحماض وأملاحها.
العوامل التي تؤثر على عملية التذوق:
يوجد الكثير من العوامل التي تؤثر على عملية التذوق من أهمها:
ـ تركيز المادة المتذوقة.
ـ مساحة اللسان المتأثرة.
ـ تباين المواد المتذوقة واختلافها عن المواد التي قبلها مثل تناول السكر بعد مادة مالحة يزيد من عملية التذوق.
ـ درجة الحرارة تؤثر على عملية التذوق.
ـ عملية التأقلم مع المادة الممتصة.
ـ توجد كذلك عوامل شخصية.

أنتشرت في السنوات الاخيرة في الملاعب الرياضية حالة وظاهرة خطيرة وهي بلع اللسان من قبل اللاعب وكانت هناك حالات وفاة كثيرة بسبب هذه الحالة الخطيرة وأغلبها تكون بسبب عدم معرفة كيفية إسعاف المصاب بهذه الملاعب وسأقدم لكم في هذا الموضوع بحث جمعته من عدة مواقع حتى يبين لكم أعراض وعلاج هذه الحالة فمن المهم جدا أن يعرف جميع الرياضيين عن هذه الحالة وكيفية إسعاف المصاب بها وأتمنى يكون في جميع الأندية أو الحواري أو المجموعات الرياضية أشخاص يعرفون التعامل مع هذه الحالة.

تشريح العين

تتكون العين (كرة العين) من ثلاث طبقات و هي من الخارج للداخل:
1. الصُلبة Sclera , و هي الطبقة الخارجية للعين و تتكون من نسيج ضام قوي غير شفاف لحماية العين , الصُلبة لا تمتص الضوء بل تعكسه و لهذا لونها أبيض. تلف الصُلبة معظم كرة العين إلا الجزء الأمامي الذي هو قرنية العين الشفافة.
2. المشيمية Choroid , و هي الطبقة التي تقع بين صُلبة العين و شبكية العين , و المشيمية تحتوي على شبكة غنية من الأوعية الدموية و وظيفتها الأساسية هي دعم شبكية العين و توفير الغذاء و الأوكسجين لها. المشيمية تغطي ثلثي كرة العين فقط الجزء الخلفي.
3. الشبكية Retina , و هي الطبقة الداخلية للعين و تغطي ثلثي كرة العين من الداخل الجزء الخلفي. الشبكية هي الطبقة التي تحتوي على المُستقبلات الضوئية Photoreceptors و المسؤولة عن البصر , حيث أنها تستقبل الضوء الواقع عليها و تحوله لإشارات كهربائية تنتقل عن طريق الألياف العصبية البصرية و التي تتجمع في القرص البصري Optic Disc أو الذي يُسمى كذلك بالبقعة العمياء (حيث أن القرص البصري لا يحتوي على مستقبلات ضوئية) لتكوين العصب البصري.و تحوي الشبكية على النُقرة Fovea و هي عبارة عن بقعة مقعرة في الشبكية تحتوي على كميات كبيرة من المُستقبلات الضوئية و تستخدمها العين للبصر الحاد , أي بأن العين تلتف ليقع الضوء على هذه البقعة
يملأ كرة العين الجسم الزجاجي Viterous Body و هو عبارة عن جسم هلامي شفاف يُحافظ على كرويتها.و يتصل من الأمام بالجسم الهدبي Ciliary Body و هو عبارة عن عضلات تتحكم في شكل عدسة العين بحيث إذا تقلصت يقل تحدب العدسة و إذا ارتخت يزيد تحدب العدسة و هذه العملية هي التي تُركز الضوء على الشبكية للإبصار على حسب بعد الجسم عن العين.
أمام عدسة العين تكون القزحية Iris و هي التي تُعطي العين لونها , و تتكون القزحية من عضلات دائرية و عضلات شعاعية و في الوسط الفتحة التي تُسمى بؤبؤ العين (حدقة العين) Pupil , العضلات الدائرية تضيق بؤبؤ العين و الشعاعية تُوسع بؤبؤ العين حسب كمية الضوء , ففي الظلام يتوسع بؤبؤ العين للسماح لأكبر كمية من الضوء الدخول للعين لتسهيل الرؤية , و عندما يكون الضوء ساطع يتضيق بؤبؤ العين لتكون الرؤية واضحة و ليست مشوشة.

بعد القزحية و في مقدمة العين تكون القرنية Cornea و هي شفافة و لا تحتوى على أوعية دموية حيث أنها تأخذ ما تحتاجه من الأكسوجين مباشرة من الهواء و الغذاء عن طريق الترشيح من الخلط المائي Aqueous Humour , و هو المحلول الذي يملأ الغرفة الأمامية و الغرفة الخلفية. الغرفة الأمامية Anterior Chamber هي الفراغ الواقع بين القرنية و القزحية و الغرفية الخلفية Posterior Chamber هي الفراغ الواقع بين عدسة العين و القزحية. يملأ الخلط المائي هاتين الغرفتين و يتركهما عن طريق قناة شليم Schlemm Canal التي تقع في الزاوية بين القرنية و القزحية في الغرفة الأمامية. الخلط المائي هو المسؤول عن ضغط العين Intraocular Pressure , فإذا تجمع و لم يستطع الخروج لسبب ما يؤدي ذلك إلى إرتفاع ضغط العين و المرض المعروف بالماء الأزرق Glaucoma.

النظام الدمعي Lacrimal Apparatus يتكون من الغدة الدمعية Lacrimal Gland التي تقع في الجزء العلوي الأمامي الخارجي لحجر العين و تصب الدموع عبر قنوات دمعية على ملتحمة العين Conjunctiva و بعدها تنتقل الدموع إلى زاوية العين الداخلية لتنتقل عبر القُنيات الدمعية Lacrimal Canaliculi إلى الكيس الدمعي Lacrimal Sac و الذي يحبس الدموع من أن تنزل دفعة واحدة لتجويف الأنف. بعدها تنتقل عن طريق القناة الأنفية الدمعية Nasolacrimal Duct لتصب في تجويف الأنف عبر فتحتها في النُقرة الأنفية السُف
العضلات التي تُحرك العين هي :
” العضلة المستقيمة الوحشية (الجانبية) Lateral Rectus Muscle و هي تلف العين للخارج اي النظر للجانب الخارجي (طرف العين).
” العضلة المستقيمة الإنسية (الداخلية) Medial Rectus Muscle و هي تلف العين إلى الداخل للنظر صوب الأنف.
” العضلة المستقيمة العلوية Superior Rectus Muscle و هي تلف العين للنظر للأعلى و للداخل.
” العضلة المستقيمة السفلية Inferior Rectus Muscle و هي تلف العين للنظر للأسفل و للداخل.
” العضلة المائلة العلوية Superior Oblique Muscle و هي تلف العين للنظر للأسفل و للخارج.
” العضلة المائلة السفلية Inferior Oblique Muscle و هي تلف العين للنظر للأعلى و للخارج.

القلب

إن القلب ينبض باستمرار ما بين 70 إلى 80 مرة في الدقيقة وهو في كل مرة ينبض فيها يدفع الدم إلى جميع أجزاء الجسم وهو أشبه ما يكون بآلة أتوماتيكية تعمل دون توقف.
ما هو القلب؟
القلب عبارة عن كيس كبير مقسم إلى أربعة تجاويف وهذا الكيس محاط بجدار من العضلات وعندما تنقبض هذه العضلات يصغر حجم الكيس من الداخل فيندفع الدم إلى الأوعية الدموية والصمامات الموجودة في القلب وفي الأوعية الدموية والتي تحفظ جريان الدم في اتجاه واحد والقلب، وإن القلب بحجم قبضة اليد ويقع خلف القص مع انحراف بسيط نحو اليسار، وعظم القفص هو العظم الذي يمتد على طول الصدر في المنتصف تماماً. كيف يؤدي القلب وظائفه؟

يتكون القلب من نسيج عضلي ويؤدي وظيفته بانقباض عضلاته وارتخائها فعندما تنقبض العضلة تقصر ويزداد توترها فإذا ما ارتخت عادت العضلات إلى حالتها الطبيعية فيزداد طولها وتصبح لينة.
ولا تنقبض عضلات القلب في وقت واحد بل ينقبض جانب منها ثم يتلوه جانب آخر ولا شك أن انقباض جدران غرفات القلب يقلل من الحجم الداخلي لهذه الحجرات مما يؤدي إلى دفع ما قد تحتويه الغرفات من دماء إلى الخارج.
ويطلق على الأوعية الدموية التي تحمل الدم إلى القلب (الأوردة) ويتجمع الدم الوارد من الرأس والأطراف والأحشاء في وريدين كبيرين يصبان في الغرفة العليا اليمنى للقلب أي الأذين الأيمن.

ولقد أتم هذا الدم عمله من تقديم الأكسجين والغذاء للخلايا وفي رجوعه إلى القلب حمل معه ثاني أكسيد الكربون الذي لا تحتاج إليه الخلايا.
ولكن يجب ألا نعتبر الدم الذي يوجد في الأوردة دماً فاسداً لأنه يحمل مخلفات خلايا الأنسجة ذلك لأن بعضاً منه وهو الوارد من الأمعاء يحمل مواد غذائية جديدة كما أن هذا الدم يحمل بعضاً من المواد الكيماوية لا يستطيع القلب أن يعمل بدونها وزيادة على ذلك فإن ثاني أكسيد الكربون الذي يحمله الدم الوريدي له فائدته التي يؤديها قبل خروجه مع الزفير فهو يساعد على تنظيم حركة القلب والرئتين ويدخل الدم الوريدي الغرفة العليا اليمنى للقلب وهي الأذين الأيمن بمجرد أن يمتلئ الأذين فإنه ينقبض دافعاً الدم إلى الغرفة السفلى اليمنى وهي البطين الأيمن ويوجد بين هاتين الغرفتين صمام يسمح بمرور الدم في اتجاه واحد من الأذين إلى البطين لذلك فإنه يبقى مفتوحاً حتى يمتلئ البطين ثم يقفل بإحكام حتى لا يرجع الدم للغرفة العليا.
وفي اللحظة التي يتم فيها امتلاء البطين يبدأ في الانقباض فيندفع الدم في وعاء دموي كبير يحمله من القلب إلى الرئتين.
وتسمى الأوعية التي تحمل الدم بعيداً عن القلب بالشرايين ويسمى هذا الوعاء بالشريان الرئوي وله فرعان واحد لكل رئة.
وفي الرئتين يتخلص الدم الوريدي من ثاني أكسيد الكربون ويأخذ كمية جديدة من الأكسجين وتسمى هذه العملية بتبادل الغازات.
ويسمى الدم الذي يحمل الكمية الجديدة من الأكسجين بالدم الشرياني ولونه أحمر قان بخلاف الدم الوريدي فلونه أحمر قاتم.
يحمل الدم من الرئتين إلى القلب وعاءان كبيران من كل جانب. وتسمى الأوعية الدموية التي تحمل الدم إلى القلب (أوردة) ولذلك يسمى هذان الوعاءان بالوريدين الرئويين ولو أنهما يحملان دماً شريانياً وفي هذه المرة يسري الدم في الأوردة الرئوية ويصب في الغرفة العليا اليسرى للقلب أي الأذين الأيسر. وعندما يتم امتلاء الأذين الأيسر بالدم ينقبض دافعاً الدم إلى الغرفة السفلى وهي البطين الأيسر.
وبين هاتين الغرفتين صمام يشبه الصمام الموجود بين الأذين والبطين الأيمنين إلا أن الأخير يتكون من ثلاث وريقات ولذلك سمي بالصمام ذو الثلاث شرفات في حين أن الصمام بين الأذين والبطين في القلب الأيسر له وريقتان ولذلك سمى الصمام ذا الشرفتين ويصل الدم بهذه الطريقة إلى مرحلة نهائية في دورته داخل أنسجة الجسم.
إن البطين الأيسر هو أقوى غرفات القلب وعندما ينقبض يدفع الدم بقوة بحيث يستطيع أن يدور في الجسم دورة كاملة في ستين ثانية تقريباً ونلاحظ أن قلب عصفور الكناري يدق ألف مرة في الدقيقة وقلب الفيل يدق خمساً وعشرين دقة فقط ويدق قلب الإنسان بسرعة أكبر إذا ما ارتفعت درجة حرارة جسمه في إحدى الحميات أو إذا كان متهيج الشعور وتقل السرعة أثناء النوم.
ولا بد أن يصل الدم الذي يخرج من البطين الأيسر إلى كل خلية حية في جسم الإنسان لهذا فإن الشريان الذي يحمله من القلب سميك الجدران قوياً ويبلغ قطره حوالي بوصة وهذا هو الشريان الرئيسي في الجسم ويسمى الأبهر الأورطي.

وعندما ينقبض البطين الأيسر القوي فإنه يدفع الدم في الشريان الأورطي فتتمدد جدران هذا الشريان الكبير ولكنها تنكمش بعد ذلك ويساعد هذا الانكماش على دفع الدم إلى الأمام لأن هذا التمدد والانكماش المتواليين يحدثان في جدران الشرايين موجة اهتزازية تسمى بالنبض.
وفي الشخص السليم تكون نبضاته قوية منتظمة ويبلغ عددها سبعين أو ثمانين نبضة في الدقيقة الواحدة.
أما في الشخص المريض فإن النبض يصبح ضعيفاً وقد يكون أسرع أو أبطأ من ذلك.
ويخرج الأورطي من الجهة الأمامية للقلب ولكنه يتجه في قوس إلى الخلف ومن ثم ينزل في الجسم أمام العمود الفقري مباشرة وهو يشبه في تفرعاته تفرعات مصدر المياه لمدينة كبيرة.
ويتفرع الأورطى إلى عدة فروع إلا أن فروعه الأولى صغيرة وتسمى الشرايين التاجية التي ترجع إلى القلب لتغذيته، فبدون التغذية والأكسجين لا يستطيع القلب الحصول على الطاقة اللازمة لعمله الشاق في دفع الدم إلى شتى أنحاء الجسم.

وتخرج من قوس الأبهر فروع تحمل الدم للذراعين والرقبة والرأس وعندما ينثني الأبهر نازلاً في الصدر تخرج منه فروع أخرى حاملة الدم إلى الرئتين والحجاب الحاجز، وعندما يصل إلى البطن تخرج الفروع التي تغذي الكليتين والجهاز الهضمي. وفي النهاية ينقسم الأبهر إلى فرعين يحملان الدم إلى الساقين.
ويتفرع كل فرع من أفرع الأبهر إلى فروع أصغر ثم أصغر حتى تصل إلى فروع لا نكاد نراها بالعين المجردة. وتسمى هذه الأنابيب بالشعيرات، بمعنى أنها أدق من الشعر.
وفي الحقيقة فإن هذه الأنابيب من الدقة بحيث لا تستطيع الكرات الدموية الحمراء المرور داخلها إلا واحدة واحدة.

وفي بعض الأماكن وخاصة عندما تنثني الشعيرة وتغير اتجاهها نجد أن الكرة الحمراء تنثني على نفسها تماماً حتى تستطيع المرور في الشعيرة ولا يمكن للغذاء والأكسجين الوصول إلى خلايا الأنسجة إلا من خلال جدار الشعيرات.
فجدار الشرايين والشرينات سميكة جداً لا تسمح بمرور شيء خلالها. ولكن جدار الشعيرة مكون من طبقة واحدة من الخلايا تستطيع جزيئات الغذاء والأكسجين المرور من بينها لتصل إلى خلايا الأنسجة المجاورة. وفي الواقع فإن شبكة الشعيرات التي تتخلل جميع أنسجة الجسم هي التي تبقينا أحياء في صحة جيدة فكل المواد الغذائية التي نحتاج إليها للحصول على الطاقة ولنمو الجسم تصل إلى خلايا الجسم من خلال جدران الملايين من هذه الأنابيب الدقيقة، وفي الوقت الذي يتخلى فيه الدم عن بعض ما يحتويه من مواد غذائية وأكسجين فإنه يأخذ من الخلايا ما يتخلف عن نشاطها من ثاني أكسيد الكربون وغيره من المخلفات التي تصل إليه بطريقة مثالية خلال جدر الشعيرات. وبذلك يتحول الدم في الشعيرة إلى دم وريدي استعداداً للرجوع إلى القلب داخل الأوردة، فالشعيرات يتصل بعضها ببعض مكونة أوردة صغيرة يتجمع بعضها مع بعض مكونة أوردة أكبر فأكبر. وفي النهاية يصل الدم الوريدي في وريدين كبيرين إلى الغرفة العليا من الجانب الأيمن للقلب أي الأذين الأيمن ومن ثم تبدأ دورة ثانية للدم.

الأوعية الدموية:

الأوعية الدموية هي شبكة من الأنابيب القوية التي يجري فيها الدم باستمرار وهناك مجموعتان من الأوعية الدموية:
1 ـ أوعية تحمل الدم الأحمر من القلب وتسمى الشرايين.
2 ـ أوعية تحمل الدم الأزرق إلى القلب وتسمى الأوردة .

القلب ذلك العضو  الحساس  العجيب بينما حجمه هو حجم قبضة اليد ،إلا أنه يعمل باستمرار ليل نهار لا يكد و لا يتعب ،يضخ الدم الغني بالأُكسجين وبالمواد الغذائيه الضروريه اللازمه لإتمام عمليات وظائف الجسم الحيويه ، متوسط نبضات القلب في الدقيقه في العاده هو 60إلى  80 نبضه في الدقيقه ،أي بمعدل 100000 نبضه في اليوم ،النبضات هي عباره عن حالات متواليه ومتتابعه من الإنقباض والإنبساط لعضلة القلب ،يقوم من خلالهم ضخ حوالي 5إلى 6 لترات من الدم في الدقيقه الواحده ،يعتمد ذلك على وزن الجسم، تمر عبر الاوعية الدموية والتي يصل  طولها إلى ما يقارب 95000 كيلومتر.

كثيراً ما يحدث خلط وعدم وضوح في الفرق ما بين صمامات القلب وشرايين القلب . كيف يجري الدم من خلال القلب؟ (الدوره الدمويه الكبرى و الدوره الدمويه  الصغرى)

يتكون  القلب من 4 حجرات ،حجرتين في الأعلى تدعى بالأُذينين  وحجرتين في الأسفل وتدعى بالبطينين، يمر الدم من وإلى القلب عبر هذه الحجرات الأربع ، حيث يُضخ الدم إلى الرئتين فيمتص الأكسجين الذي نتنفسه ،ويصبح مشبعاً به، من ثم يُضَخ بعد ذلك من الجهه اليسرى من القلب وتحديداً من البطين الأيسر بعد انقباضه (مرحلة الإنقباض) فتبدأ الدوره الدمويه الكبرى، مرسلاً بذلك الدم محملاً بالأُكسجين إلى جميع أنحاء الجسم بواسطة أنابيب مرنه تدعى بالشرايين ومن ثم إلى  شعيرات دمويه رفيعه ، يتم من خلالها  تغذية خلايا أنسجة الجسم  ومدها بالأُكسجين والهرمونات  والمواد الغذائيه اللازمه والضروريه لإستمرارية عملها ،بينما  في المقابل يتم أخذ الفضلات وأهمها ثاني أُكسيد الكربون، وإرجاعه إلى الجهه اليمنى  من القلب وتحديداً إلى الأُذين الأيمن ومن ثم إلى  البطين الأيمن الذي ينبسط (مرحلة الإنبساط ) ليتجمع الدم فيه  من جديد بواسطة أنابيب خاصه أُخرى تدعى بالأورده ، من ثم ينقبض البطين الأيمن مبتدأً الدوره الدمويه الصغرى  مرسلاً الدم  إلى الرئتين لتنقيته من جديدحيث يتم  أخذ الأُكسجين وطرد ثاني أُكسيد الكربون، هذه الدوره (أُذين أيسر – بطين أيسر-شريان أبهر- جميع أجزاء الجسم – وريد أجوف علوي وسفلي –أُذين أيمن – بطين أيمن – شريان الرئه – الرئتين – أوردة الرئه – أُذين أيسر)   تعاد  باستمرار مُشَكلةً الدوره الدمويه وناتجه عن الإنقباض والإنبساط لعضلة القلب بشكل دوري. أين يقع القلب وماذا يحتوي من الخارج ومن الداخل؟

يقع القلب داخل  القفص الصدري إلى يسار عظمة القص(وسط الصدر) فوق الحجاب الحاجز بين الرئتين ،إذا ما نظرنا إلى القلب من الخارج ،فإننا نرى أن القلب هوعباره عن كتله لحميه عضليه تنقبض و تنبسط باستمرار ،كما نرى شرايين كبيره ورئيسيه متصله بالقلب وأهمها الشريان الأبهر(الشريان الرئيسي والذي ينقل الدم من القلب إلى جميع أعضاء الجسم ) ،الوريد الأجوف العلوي (يستقبل الدم غير النظيف من أعلى الجسم ويوصله إلى القلب)،والوريد الأجوف السفلي(يستقبل الدم غير النظيف من أسفل الجسم ويوصله إلى القلب) ، والشريان الرئوي(ينقل الدم غيرالنظيف أي الذي يحتوي على كميه أُكسجين قليله إلى الرئتين لإعادة أكسجنته من جديد)،و الوريد الرئوي( ينقل الدم المؤكسج من الرئتين إلى الجهه اليسرى من القلب) وأخيراً شرايين القلب والتي تدعى بالتاجيه (تغذي عضلة القلب بالدم).

إذا ما نظرنا إلى القلب من الداخل بمقطع طولي فإننا نجد أنه يحتوي على أربعة حجرات هم الأُذينين والبطينين ،يفصل بين البطينين حاجز سميك بينما بين الاذينين يفصل حاجز رقيق.

القلب يحتوي على أربع صمامات ،صمامان بين كل اذين وبطين ، وصمامان ايضا بين كل بطين والشريان الخارج منه ، تكمن وظيفة الصمام في انه يسمح بتدفق الدم باتجاه واحد فقط، الصمامات الأربع هم:

1. الصمام التاجي(Mitral) ، يسمح بتدفق الدم من الأذين الأيسر  إلى البطين الأيسر
2. الصمام الأورطي (Aorta) ، يسمح بتدفق الدم من البطين الأيسر إلى الشريان الأبهرومنه إلى أجهزة الجسم.
3.   الصمام ذو الثلاث الشرفات (Tricuspid) يسمح بتدفق الدم من الأذين الأيمن إلى البطين الأيمن .
4. الصمام الرئوي (Pulmonary ) ، يسمح بتدفق الدم من البطين الأيمن  إلى الشريان الرئوي.

كيف يغذي القلب نفسه،ما هي الشرايين التاجيه؟

النظرية السائدة بان القلب لا يحتاج الى دم لان الدم موجود في الاذينين والبطينين هي نظرية خاطئة ،فالقلب لا يستطيع التغذي من الدم الموجود فيه، فهو مثله مثل أجهزة الجسم يحتاج إلى أُكسجين ومواد غذائيه للقيام بعمله وبوظيفته ،لذلك فهو يغذي نفسه عن طريق شبكته الخاصه من الشرايين والتي تدعى “بالشرايين التاجيه”(Coronary Arteries) ، تنبع عند منطقة التقاء الشريان الأبهر مع البطين الأيسر ،يخرج شريانين تاجيين أساسيين من شريان الأبهر  وهم:

1.  الشريان التاجي الأيمن ، يقوم بتروية الأُذين والبطين الأيمن بالدم ، وكذلك بتفرعه فهو يروي أيضاً الجدار السفلي و الخلفي من القلب.
2. الشريان التاجي الأيسر، ويتفرع منه الشريان الأيسر الهابط والذي يروي ويغذي الجهه الأماميه والسفلى للبطين الأيسر والجدار السميك بين البطينين ، والشريان الأيسر المتعرج والذي يقوم بتروية الأُذين الأيسر والجهه الجانبيه والخلفيه للقلب .

شرايين القلب التاجيه  والأفرع المتفرعه عنها ،تقوم بتروية جميع أجزاء عضلة القلب بالدم وما يحويه من أُكسجين، والتي تعتبر ضروريه للقيام بوظيفته ،  لذلك عندما تضيق هذه الشرايين إلى درجه أن تحِد وتقلل من سريان الدم بحيث أن تصبح كميه الدم  غير كافيه لترويه عضلة القلب ، يحدث هناك إنحباس للدم ، ويؤدي إلى حدوث مرض الذبحه الصدريه ، و إذا ما حدث انسداد تام للشريان فيحصل موت المنطقه التي انقطع عنها الدم وهو ما يعرف بالنوبه أو الجلطه القلبيه الحاده. كيف ينبض ويخفق القلب؟

الأذينين والبطينين يعملان معاً وعلى التوالي ،يتم الإنقباض والإنبساط ،لضخ الدم من القلب إلى جميع أعضاء الجسم، فما هي القوه الرئيسيه التي تجعل عضلة  القلب لأن تقوم بهذه الوظيفه؟

لعضلة القلب خاصية إصدار شحنات كهربائيه وتمريرها عبر خلايا خاصه، تبدأ من منطقه صغيره في أعلى الأذين الأيمن ،ويعتبر المنظم الطبيعي لنبضات القلب، مُحدثة انقباض في الأذينين ،   تنتقل بعدها الشحنات الكهربائيه إلى منطقه تقع ما بين الأذينين و البطينين، ومنها إلى البطينين ، وأخيراً إلى شبكه من الألياف، تقوم بنقل هذه الشحنات إلى عضلة جدران البطينين مُحدثَةً بذلك انقباض في عضلة القلب. 

في حالة السكون ينبض القلب ويخفق بمعدل 50 إلى 99 مره في الدقيقه الواحده ، تزداد مع الحركه ، النشاط البدني والتمارين، الإنفعالات النفسيه، ارتفاع الحراره ، وبعض الأدويه ، كل هذه الحالات قد تزيد من نبضات القلب بشكل طبيعي ،قد يصل أحياناً إلى  أكثر من 100 نبضه في الدقيقه . ما هي الاصوات التي تسمع عند دقات القلب؟

في كل خفقة نسمع صوتين:
1. الصوت الأول هو صوت اغلاق الصمامات بين الاذينين والبطينين و.
2. الصوت الثاني وهو  صوت اغلاق الصمامات بين البطينين والشرايين،وهو صوت اقوى من الاول
حسب سماع  هذه الاصوات يمكن معرفة مدى عمل هذه الصمامات ،على ذلك أي صوت جديد مضاف لهذين الصوتين ، أو سماع أي نفحه بينهما ،يعتبر في أغلب الأحيان غير طبيعي،و يدل على وجود خلل فريان الدم من خلال الصمامات مثل توسع أو تضيق، يستوجب عمل فحوصات خاصة بذلك.

موسوعة أعضاء وأجهزة جسم الإنسان

نبدأ مع العضو الأول من أعضاء جسم الإنسان

الأذن

إن الأصوات التي نسمعها تمر في الهواء، وبأغشية وعظم وسائل. ولا تنتهي رحلة الأصوات بذلك بل لابد لها من أن تتحول إلى إشارات عصبية تنقلها الأعصاب إلى المخ حتى يتعرف عليها ويفهمها ويعرف معناها.

فالأذنان اللتان تراهما على جانبي رأسك هما صوانا الأذنين، ويوجد داخل صوان كل أذن فتحة تؤدي إلى دهليز قصير يسمى قناة السمع الخارجية، وتتكون الأذن الخارجية من صوان الأذن وقناة السمع. وتمتد قناة السمع مسافة بوصة واحدة تقريباً داخل الجمجمة، ولا تستطيع الامتداد أكثر من ذلك لأنها مسدودة من الداخل بغشاء مرن هو طبلة الأذن فعندما تدخل الاهتزازات الصوتية في الأذن الخارجية تصل إلى غشاء طبلة الأذن فتحدث فيها اهتزازات مماثلة وفي الناحية الأخرى من غشاء (طبلة الأذن) يوجد تجويف صغير يسمى الأذن المتوسطة، فيها نجد ثلاث عظام دقيقة، تسمى بأسماء تصف شكل كل منها، هي: المطرقة ـ السندان ـ الركاب وتتصل هذه العظام الدقيقة الثلاث بشكل معين يسمح لها بتوصيل الاهتزازات الصوتية التي نسمعها فترى أن مقبض المطرقة مثبت في غشاء (طبلة) الأذن وبذلك يلتقط اهتزازاتها وينقلها إلى السندان الذي يوصلها إلى الركاب، وتسد قاعدة الركاب فتحة صغيرة توصل إلى الأذن الداخلية.

عندما يهتز الركاب ـ تتسلل الموجات الصوتية خلال سائل إلى ممر حلزوني المنحوت في العظام يسمى (القوقعة) إذ أنه يشبهها في الشكل. وتوجد بداخل القوقعة الخلايا العصبية الخاصة بحاسة السمع. وفى الختام، تمرر هذه الخلايا الإشارات العصبية في الأعصاب إلى مركز السمع في المخ.

وفي الأذن الداخلية عضو آخر وظيفته المحافظة على اتزان الجسم، يتركب من ثلاث قنوات صغيرة نصف هلالية الشكل وكيسين صغيرين مملوء كل منهما بالسائل. وعند كل حركة من حركات الرأس يهتز السائل في القنوات وبذلك تتنبه نهايات الأعصاب فيها. وبذلك تنشأ إشارات عصبية تنقلها الأعصاب إلى المخ لتمكنه من إحداث تغييرات في توتر العضلات تؤدي إلى المحافظة على توازن الجسم.

http://www.hazemsakeek.com/Physics_Lectures/medicalphysics/medicalimages/ear1.jpg

صور الله سبحانه و تعالى الأذن بإبداع و تناسق متناهي، وبحكمة لا تتجلى إلا له هو سبحانه. فللأذن وظيفتين أساسيتين هما السمع و حفظ التوازن. تجمع الأذن (أو الصيوان) الصوت وتنقله بشكل ميكانيكي عبر غشاء الطبل و العظيمات الثلاث إلى القوقعة في الأذن الداخلية و من ثم تحول خلايا القوقعة الصوت إلى نبضات كهربائية فترسله إلى مركز السمع عبر العصب الثامن، ومنها إلى الدماغ فتتحقق عملية السمع.

تنقسم الأذن إلى ثلاثة أجزاء:

1.الأذن الخارجية

2. الأذن الوسطى

3. الأذن الداخلية

الأذن الخارجية

تنقسم الأذن الخارجية أيضا إلى ثلاث أجزاء مترابطة:

1. صيوان الأذن 2. قناة الأذن الخارجية 3. طبلة الأذن

صيوان الأذن:

يسمى الجزء الخارجي من الأذن بالصيوان و هو مادة غضروفية مرنه و ملتفة بإبداع. ويمتد إلى داخل قناة الأذن الخارجية بشكل أنبوبي مغطيا الثلث الأول (8 مليمتر) من القناة. علاوة على دورهِ الجمالي، فإن الدور الوظيفي للصيوان هو تحديد اتجاه الصوت و تجميع الأصوات و توجيهها إلى داخل الأذن عبر القناة الخارجية ومن ثم إلى غشاء الطبل.

قناة الأذن الخارجية:

و هي الأنبوب الذي يُنقل من خلاله الصوت -الذي يجمعه الصيوان -إلى غشاء الطبل. و هي مبطنة بشعيرات تعرقل وصول الأجسام الغريبة إلى غشاء الطبل.كما تفرز جذور هذه الشعيرات مادة دهنية تمتزج مع إفرازات الغدد الجانبية لتكون الشمع الذي يمنع دخول ذرات التراب و الأجسام الغريبة إلى داخل الأذن.تتألف القناة الخارجية من جزئيين:

الجزء الخارجي (ثلث القناة) وهو مكون من مادة غضروفية، و الجزء الداخلي (ثلثي القناة 16 مليمتر) مكون من مادة عظمية ولا يوجد بها غدد أو شعيرات. كما أن قناة الأذن الخارجية منحنية و متفاوتة الاتساع، فهي ضيقة من الداخل و متسعة من الخارج لأن هذا الشكل يعرقل وصول الأجسام الغريبة إلى غشاء الطبل.

غشاء الطبل:

يقع غشاء الطبل في نهاية القناة الخارجية وهي التي تفصل بين الأذن الخارجية والأذن الوسطى. وغشاء الطبل عبارة عن غشاء جلدي رقيق ذي سطح مخروطي بطول 8-9 مم، ومكون من ثلاث طبقات ذات الأنسجة المختلفة.ويوجد في غور غشاء الطبل المطرقة التي تقوم بنقل الموجات الصوتية إلي بقية العظيمات.
   

الأذن الوسطى:

تقع الأذن الوسطى في احد تجاويف العلوية للجمجمة . وهي غرفة خاوية وتقع ما بين الأذن الخارجية (يفصل بينهما غشاء الطبل) والأذن الداخلية (يفصل يينهما النافذة البيضاوية والدائرية). وفي هذه الغرفة تقع العظيمات الثلاث المعروفة (المطرقة والسندان والركاب). وهي أصغر العظيمات في جسم الإنسان. تصل العظيمات الثلاث بين غشاء الطبل المهتز (جراء دفع الموجات الصوتية له) والقوقعة في الأذن الداخلية. وبهذا الاهتزاز تهتز العظيمات الثلاث كذلك، فتحول الموجات الصوتية إلى موجات مكيانيكية. ولتسهيل حركة هذه العظيمات وغشاء الطبل ولمعادلة الضغط الذي تتعرض له الأذن الوسطى مع الضغط الخارجي ولمنع تجمع السوائل في داخل الغرفة كذلك، خلق الله تعالى لذلك أنبوبا عضليا متصلا بالبلعوم يسمى بقناة أستاكيوس فالأذن الوسطى تتعرض لضغط عالٍ من الخارج (كالأصوات العالية و المزعجة)وتتعرض إلى لضغط في داخل الرأس أثناء البلع أو العطس أو التثاؤب. لذا فإن قناة الأستاكيوس قناة مهمة جدا لما لها دور كبير في تيسير وظيفة الأذن الوسطى. ويمر خلال الأذن الوسطى العصب السابع والذي يحرك عضلات الوجه وله دور في نقل نبضات حاسة الذوق في اللسان(ثلثي اللسان الأمامي) إلى مركز التذوق في الدماغ.

الأذن الداخلية:

تتسم الأذن الداخلية بتركيبتها المعقدة، فهي المسئولة عن عمليتين حيويتين:

1- عملية السمع والمرتبطة بالنظام السمعي (Auditory system) ويقوم بها القوقعة والعصب السمعي.

2- عملية الاتزان و هي مرتبطة بما يعرف بجهاز الدهليز التيهي (Vestibular labyrinth) وتتكفل القنوات الهلالية بهذه المَهمة. ولن يتم هنا التطرق إلى موضوع التوازن، إلا أن الجدير بالإشارة هو أن بعض المصابين بضعف السمع الوراثي يعانون خلل في عملية التوازن إضافة إلى المشاكل السمعية.

النظام السمعي:

تتمثل عملية السمع في تحويل الموجات الصوتية(التي تصل للأذن الداخلية عبر الفتحة البيضاوية من الأذن الوسطى) إلى إشارات كهربائية و من ثم تبثها إلى مراكز السمع العليا في المخ عبر العصب السمعي.

تقوم الأذن الخارجية و الوسطى بتوصيل الموجات الصوتية (الميكانيكية )إلى الأذن الداخلية، ويتم ذلك عبر الفتحة البيضاوية، المغطاة بغشاء مشابه لغشاء الطبل.كما يلتصق بغشاء الفتحة البيضاوية الركاب من جهة الأذن الوسطى. ولذا نجد أن المطرقة ملتصقة بغشاء الطبل ، بينما الركاب ملتصق بغشاء الفتحة البيضاوية و بين هاتين العظمتين عظمة السندان. فإذا “قرع” الصوت غشاء الطبل، فإنها تهتز وتنقل الصوت إلى المطرقة و من ثم إلى السندان ثم إلى الركاب.ثم يقوم الركاب بهز غشاء الفتحة البيضاوية فينجم عنه سحب ودفع للغشاء (كالمكبس بالتمام). فيحرك السائل الموجود خلف الغشاء، المسمى بالسائل البريلمف perilymph.

أما على نطاق الاتزان: فإن الأذن الداخلية تحتوي على القنوات الهلالية semicircular canals وهي سلسلة تحتوي على ثلاث حلقات متصلة مع بعضها، وظيفتها حفظ توازن الجسد.و عند حركة الرأس و الجسم يتحرك السائل الذي بداخل هذه القنوات فينتج منه نبضات كهربائية لتصل إلى عصب الاتزان، و الذي يلتقي بالعصب السمعي مشكلين بذلك العصب الثامن و الذي يتصل بالدماغ. كما يلتقي العصب السمعي مع عصب الاتزان و العصب المسئول عن تعبيرات الوجه(العصب الخامس) في منطقة في الدماغ، و هذه المنطقة تتكفل بوظائف حيوية عديدة كضغط الدم و النبض و التأهب الجسدي المفاجئ وغيرها.

كيف نسمع؟؟

عندما تنقل الأصوات عبر الهواء (أو الماء) فهذه الموجات الصوتية تدخل إلى الأذن الخارجية، وتتراكم هذه الموجات عبر قناة الأذن وتصل إلى غشاء الطبل والذي يُـحدث اهتزازا نتيجة لتغير في الضغط. كما تـُحدث هذه الموجات اهتزازات بسيطة للعظيمات الثلاث المتلاصقة (المطرقة و الركاب و السندان) وهي أصغير عظيمات في جسم الإنسان والواقعة في الأذن الوسطى. بحركتهم هذه تنتقل الموجات عبر النافذة البيضاوية (النسيج الرقيق الخاص بالقوقعة) مما يسبب حركة في السائل الخاص بالقوقعة، بالتالي ستستثار الخلايا الشعرية الموجودة في القوقعة ، عندها تتحول الموجات الصوتية إلى إشارات كهربائية و تـُبعث إلى مراكز السمع العليا في الدماغ. ولكي تكمل معي بتفصيل أدق أنصحك أن تقراء عن تركيبة القوقعة وأجسام كورتي ثم ترج لتكمل الجزء الخير من كيف نسمع.

فلو أكملنا انتقال الصوت من الركاب إلى غشاء الفتحة البيضاوية و اهتزازها و دفع الغشاء الى الداخل و الخارج فان السائل الموجود في القوقعة(في الدور العلوي) يجعل “غشاء القاعدة”يهتز ويتأرجح كما كما يتأرجح القارب في البحر، وتهتز الخلايا الشعرية باهتزاز غشاء القاعدة، و بالتالي تهتز الشعيرات الموجودة في أعلى الخلايا الشعرية،فتقوم هذه الشعيرات بتغيير مستوى الكهرباء في الخلية، ويتم ذلك بطريقة معقدة ودقيقة تعتمد على فتح و إغلاق الكثير من القنوات المسماة بالقنوات الأيونية (و التي تسمح بدخول و خروج أملاح معينة كالكالسيوم و البوتاسيم و الصوديوم و الكلوريد ) في اقل من أعشار الثانية ، مما ينتج عنه نبضة كهربائية محددة تنتقل إلى العصب الصادر من أسفل الخلية الشعرية. و من ثم إلى العقدة العصبية للعصب السمعي ثم إلى مراكز السمع في المخ.بإيجاز: تعتبر الخلايا الشعرية “محول كهربائي” يحول الصوت إلى إشارات كهربائية عن طريق تحريك الشعيرات و اهتزاز الخلية و تغير تركيز الأملاح و الأيونات داخل الخلية.

للعلم فإن الأصوات التي تـُسمع عن طريق الأذن اليمنى يتم إيصالها إلى مراكز السمع العليا بالجانب الأيسر من الدماغ ، و العكس كذلك. كما أن مركز النطق عند الغالبية الناس في الجانب الأيسر من الدماغ.

القوقعة

تقع القوقعة في تجويف عظمي على جانبي الجمجمة. و سميت بالقوقعة بسبب شكلها الخارجي المشابه للقوقعة(الصدفيات).و يأتي التفافها على شكل حلزوني مدبب من الأعلى و عريض من الأسفل. و تلتف بشكل دائري حول نفسها مرتين و نصف المرة. وقشرة القوقعة متكونة من مادة عظمية رفيعة. وكما قد ذكر فإن القوقعة هي تجويف عظمي، و هذا التجويف مقسم من الداخل إلى ثلاثة ادوار. الدور العلوي ( ويسمى علميا بالقناة الدهليزية Vestibular Canal ) والدور السفلي ( وتسمى علمياً القناة الطبلية Tympanic Canal ) والدور الأوسط ( و يسمى علمياً القناة القوقعية أو الوسطى Cochlear Duct ) . و يفصل بين الدور العلوي و الأوسط غشاء يسمى بالغشاء الدهليزي Vestibular Membrane . بينما يفصل الغشاء المسمى بغشاء القاعدة (Basilar Membrane) بين الدور الأوسط والدور السفلي . وهذه الأدوار ممتلئة بسائل من نوع خاص وبه تركيز مختلف من الأملاح و الايونات. ففي الدور العلوي و السفلي سائل يعرف بالابري لمفPerilymph. وترجمته الحرفية هي سائل حول الليمف أو حول اللمفاوي و قد يكون اصل هذه الكلمة مأخوذ من مشابهة هذا السائل لسوائل العروق اللمفاوية في الجسم. بينما يحتوي الدور الأوسط على سائل آخر يعرف بالاندو ليمف Endolymph(الليمف الداخلي أو سائل التيه)، وهو سائل مشابه للبري ليمف وعند اكتشافه فرق بينهما بكلمة “حول” وكلمة “داخل” فالبريلمف موجود في الدور العلوي والسفلي (أي حول أو محيط بالدور الاوسط)و سائل الاندو ليمف في “داخل الدور الأوسط!ُ

وتوجد الفتحة البيضاوية Oval Window في بداية الدور العلوي وبينما الفتحة الدائرية Round Window تقع في نهاية الدور السفلي. و تسمح الفتحة الدائرية بخروج الموجات الصوتية التي دخلت إلى القوقعة عبر الفتحة البيضاوية(Oval Window) لكي لا تتراكم الموجات بداخلها. أي أن الموجات الصوتية تدخل من الفتحة البيضاوية و من ثم تخرج عبر الفتحة الدائرية بعد قيامها بتحريك غشاء القاعدة وإثارة الخلايا الشعرية(سيتم التفصيل لاحقا).

أجسام كورتي و الخلايا الشعرية

توجد مجموعة من الخلايا المهمة و المتراصة في داخل الدور الأوسط للقوقعة على سطح الغشاء القاعدي و تسمى بجسم كورتي Organ of Corti. و في كل قوقعة حوالي 4000 جسم من أجسام كورتي.و يحتوي جسم كورتي على خلايا عديدة و لكن من أهم الخلايا الموجودة في داخل هذا الجسم خلايا تسمى بالخلايا الشعريةHair cells . و تنقسم الخلايا الشعرية إلى قسمين رئيسيين: خلايا شعرية داخلية Inner Hair Cells و خلايا شعرية خارجية Outer Hair Cells . و في كل جسم من أجسام كورتي ثلاث خلايا شعرية خارجية (تأتي على شكل طبقات) و خلية شعرية داخلية واحدة.
   

وسميت الخلايا شعرية بهذا الاسم لأن في طرفها العلوي شعيرات صغيرة استشعارية للحركة. وتختلف الخلايا الشعرية الداخلية عن الخارجية بشكل الشعيرات وعددها. وفي قاعدة كل خلية شعرية نقطة اتصال مع العصب السمعي. ويوجد عصب وارد (داخل) و عصب صادر(خارج) من كل خلية ومتصل بالعقدة العصبية للعصب السمعي في منطقة قريبة و ملاصقة للقوقعة. ويُتوقع أن في القوقعة الواحدة تحتوي على حوالي 4000 خلية شعرية داخلية و12000 خلية خارجية. وحجم جسم كورتي حوالي 10 ميكرون و يحتوي على خلايا أو أنسجة أخرى بالإضافة إلى الخلايا الشعرية.و يعتقد أن الخلايا الشعرية و أجسام كورتي موزعة على طول الغشاء القاعدة بطريقة محددة وعلى شكل خريطة محكمة ، ففي مناطق معينة من الغشاء
   

توجد خلايا شعرية محددة تميز الموجات الصوتية العالية التردد و في مناطق أخرى توجد خلايا لتميز الموجات الصوتية المنخفضة التردد وكذلك الحال مع غشاء القاعدة فهو أيضا به مميزات تساعد في تميز الترددات فسمكه غير منتظم فاحد أطرافه رقيق وعريض بينما الطرف الآخر متين و ضيق. و لو تخيلت هذا الغشاء على شكل شراع (احد أطرافه رقيق و الآخر متين) وهو مغمور في الماء فلو هززت احد أطرافه فان هذا الغشاء سوف يهتز بشكل غير متساوي حسب شدة الاهتزازة (حسب شدة لصوت الذي يهز السائل في داخل القوقعة). يغطي الخلايا الشعرية من فوق(من جهة الشعيرات) سقف يسمى الغشاء السقفي Tectorial Membrane . و لذلك فان الخلايا الشعرية محصورة بين غشاءين: الغشاء السقفي من الأعلى والغشاء القاعدي من الأسفل.

http://www.nlm.nih.gov/medlineplus/ency/images/ency/fullsize/19620.jpg

http://www.earinc.com/shop/images/Middle%20Ear%20Chart.jpg

http://www.hazemsakeek.com/Physics_Lectures/medicalphysics/medicalimages/drum.gif

العضو الثاني في هذه الموسوعة هو ..

الأنف

تعتبر حاسة الشم إحدى الحواس الخمسة التي يحتويها كل جسم صحيح سليم. وتعتبر حاسة الشم حاسة مهمة للإنسان وتعتبر حاسة الشم من أبسط الحواس وربما في بعض الأحيان الأخرى تعتبر أفضل من حاسة التذوق، وفي الحقيقة فإن معظم الأغذية تشم أفضل من أن تذاق للتعرف عليها والشخص المصاب بزكام لا يمكنه شم الأشياء أو التعرف عليها من خلال حاسة الشم.
ويلعب الأنف الدور الأكبر في حاسة الشم ولذلك نجد بعض الأشخاص لهم القدرة على الشم أكبر من بعض الأفراد الآخرين. تركيب الأنف:
يعتبر الأنف أحد مكونات الجهاز التنفسي الجزء الظاهر من الأنف هو عبارة عن جزء غضروفي وجزء عظمي وينقسم تجويف الأنف من الداخل إلى قسمين مفصولين بواسطة الحاجز الأنفي ويبدأ تجويف الأنف من الأمام بفتحتي الأنف الأماميتين وينتهي من الخلف بفتحتي الأنف الخلفيتين اللتين تفتحان في البلعوم.
يبطن تجويف الأنف غشاء مخاطي به عدد كبير من الشعيرات الدموية والغدد المخاطية وهي تستخدم في إفراز مادة مخاطية تعمل على ترطيب هواء الشهيق، كما توجد عند فتحتي الأمام كمية من الشعر يقوم بحجز الأجسام الغريبة وذرات الغبار من هواء الشهيق.إقرأ المزيد………

تغذية الغشاء المخاطي المبطن للأنف:

يقوم بتغذية الغشاء المخاطي المبطن لتجويف الأنف عدد كبير من الأعصاب بعضها أعصاب شمية في الجزء العلوي وبعضها أعصاب حسية في الجزء السفلي للأنف. البلعوم الأنفي:

وهو يقع خلف تجويف الأنف الذي يتصل به بواسطة فتحتي الأنف الخلفيتين ويفتح في هذا القسم كل من ناحية قناة استاكيوس (توجد في الأذن الوسطى) التي تصل البلعوم والأذن الوسطى.
http://www.studentals.net/stu/imgcache/4101.imgcache.gif

أنف الأنسان

الأنف أعقد من الطائرة النفاثة :

يقول العلماء إن ميكانيكية تيار الهواء في الأنف أكثر تعقيدا منه بالنسبة لجناح الطائرة النفاثة.

فقد استعان الباحثون من كلية إميريال كوليدج لندن البريطانية بنموذج ثلاثي الأبعاد للأنف واستخدموا سوائل للكشف عن الطريقة التي تتحرك بها تيارات الهواء داخل الأنف وكيف يتمكن هذا العضو من تمييز الروائح المختلفة.

وقال الباحثون إن الدراسة يمكن أن تساعد الجراحين في التخطيط لعملياتهم فضلا عن الوصول إلى علاج لسيولة الأنف.

وأضاف الفريق القول إن شكل الأنف وهيكلها يجعل الهواء يتحرك في دوامات ويتقلب ويعاود الدوران أثناء مروره في الأنف.

ويقول الباحث د. دنيس دورلي “يدرك الناس أن التيارات الهوائية حول الطائرة تكون معقدة ولكن تلك التيارات بشكل ما أبسط من استيعاب التيارات الهوائية داخل الأنف”.

ويتابع قائلا “هندسة الأنف معقدة للغاية، إذا لا توجد بها خطوط مستقيمة أو منحنيات بسيطة مثل التي تكون جناح الطائرة ، كما أن منظومة التيار الهوائي فيها ليست ببساطة الاندفاق الصفحي أو الاندفاق الدوامي المعروفين لدى علم السوائل المتحركة.

وقد وجد الفريق، الذي يمول مجلس التكنولوجيا الحيوية والعلوم البيولوجية أبحاثه، أن حاسة الشم عند الإنسان تعتمد على وصول عينة من الهواء إلى المنتفخ الشمي عند قمة الأنف وهو ما يتطلب استنشاقا ودفقة هوائية قوية لإيصال الهواء.

غير أن هندسة الأنف تجعل الهواء يتحرك في محيط المنتفخ الشمي بشكل يمكن من تمييز الروائح.

ووضع الفريق البحثي خريطة للتيار الهوائي الأنفي باستخدام حبيبات ملونة تم الاستعانة بها مع النماذج الأنفية وتم تمثيل الحركة الهوائية من خلال استخدام كاميرات رقمية سريعة.

وخلص العلماء أيضا إلى أن تيار الهواء في الأنف أكثر تعقيدا من تيار الدم داخل القلب.

ورحب جرانت بيتس، السكرتير الفخري لرابطة الأنف والأذن والحنجرة والجراح الاستشاري للأنف والأذن والحنجرة في أوكسفورد بنتائج تلك الدراسة..

وقال :
“هناك الكثير مما يعرف عن كيفية عمل الأنف ولكن أي إضافة إلى ذلك هي محل ترحاب”.
” في عملنا نقرر الكثير بناء على تاريخ المريض ولكن ما نحتاجه أيضا هو المزيد من القياس الموضوعي للتيار الهوائي داخل الأنف وهو ما يبدو أن هذا البحث يحققه”

الأنف المسدود Blocked nose

الأنف المسدود هو ظاهرة يشكو منها الكثير من الناس، وهي بالفعل مزعجة جدا، إذ أن الأنف هو طريق الهواء والأكسجين للجسم وانسداده قد يسبب شكاوي ومضاعفات كثيرة. مشاكل ومضاعفات انسداد الأنف

إن الأنف هو طريق الهواء والأكسجين للجسم، والأنف هو جهاز تكييف كامل فهو يرطب الهواء الداخل إلى الرئتين ويسخنه إذا كان باردا. وكذلك ينقي الهواء (أي يمنع ذرات الرمل والتراب من الدخول للحلق ويلتقط الميكروبات) والاتسداد يبطل عمل الأنف. أسباب إنسداد الأنف
من أهم الأسباب: 1. اعوجاج الحاجز الأنفي

يتشكل الأنف من تجويف أيمن وأيسر، ويقع الحاجز الأنفي في المنتصف بين التجويفين ويفصل بينهما. واعوجاج الحاجز الأنفي أي يكون الحاجز الفاصل بين التجويفي الأنف مائلا نحو الأيمن أو الأيسر، وهذا يسبب انسداد مزمن في الطرف المائل نحوه، ونتيجة لذلك يحصل في الطرف الآخر ضخامة في القرنيات الأنفية فيحدث انسداد في الطرفين معا.

اعوجاج الحاجز الأنفي يسبب صداع مزمن وانسداد مزمن في الأنف وقد يسبب التهاب مزمن في الجيوب الأنفية وأحيانا التهابات متكررة في الأذن الوسطى والحلق. ويتم تعديل الحاجز الأنفي بعملية من داخل الأنف ويمكن أن تجرى تحت التخدير الموضعي أو التخدير العام. 2. ضخامة القرنيات أو الزوائد الأنفية

القرنيات الأنفية موجودة داخل الأنف في الطرفين. وعندما تكون متضخمة تكون متضخمة تكون بحجم حبة البلح الكبيرة وتسبب انسداد مزمن في الطرفين الأيمن والأيسر وقد تسبب صداع مزمن.

والعلاج يكون باستئصالها ويفضل عن طريق المنظار حيث يتم استئصالها بشكل فني وخاصة القسم المتوسط والخلفي. وهذا يمنع عودتها مرة أخرىوتتم العملية تحت تخدير عام أو موضعي، وفي معظم الأحيان يتم أيضا معها تعديل الحاجز الأنفي واستئصال الزوائد الأنفية لأن هاتين الحالتين غالبا ما يكونا مترافقتين معا. ومدة العملية حوالي 45 دقيقة ويحتاج المريض يوم أو يومين في المستشفى. 3. اللحميات الأنفية

أي انسداد في الأنف يطلق عليه الناس خطأ لحمية. ولحمية الأنف هي زوائد بيضاوية أو كروية في لون وشكل حبات العنب الأبيض، وتكون مادة معلقة كالقناديل داخل الأنف.

وهي تسبب انسداد الأنف وصداع وضعف أو فقدان حاسة الشم، والإفرازات المستمرة من الأنف وإلى الخلف إلى الحلق والتهابات صدرية متكررة.

ومن أهم أسبابها الحساسية المزمنة أو الالتهابات المزمنة. وهذه الحالة تختلف عن الزوائد الأنفية وكذلك تختلف عن لحمية الأطفال التي هي كتلة غدية مفردة تكون في خلف الأنف فوق اللوزتين. 4. أورام وكتل وسادة الأنف من الداخل

وهي نادرة وتكون عادة مترافقة مع نزيف متقطع. ما الحكمة من جعل الأنف بين العينين وليس في أي موضع آخر ؟ ..

جُعل الأنف بين العينين حتى يقسم النور قسمين إلى كلّ عين سواء .. فيُوازن بهذا مقدار النور الساقط على كلا العينين وبقدرٍ متساوٍ .. ولمَ خُلق ثقب الأنف في أسفل الأنف وليس في أعلاه ؟؟؟

خُلق الثقب في أسفل الأنف وليس في أعلاه لحكمة إلهية عظيمة ، وذلك لتنزل منه الأوساخ المنحدرة من الدماغ ( المواد المُخاطيّة ) ، والتي هي داء وضرر على الإنسان . فلو كان الثقب في أعلاه لما تمكّنتْ هذه المواد من النزول ، والتخلّص منها .

أيضاً أنّ مِن وظيفة الأنف الشّم ، فجُعل الثقب في أسفل الأنف لكي تصعد إليه الروائح إلى حاسة المشام ، وذلك تبعاً لانبعاث هذه الروائح ، من أسفل إلى أعلى ، فعندها يستطيع الأنف أن يُميّز تلك الروائح المنبعثة في أصل انتشارها إلى الأعلى ، فتتمكّن من الوصول إلى الأنف .

العين

إذا كنت من هواة التصوير الشمسي ، فإنه يسهل عليك أن تفهم الكيفية التي تعمل بها عيناك. فالعين تشبه آلة التصوير، إلا أنها تستطيع تكييف نفسها بالتقاط أي نوع من الصور، ولا تكف عن الالتقاط ما دامت مفتوحة، والعين تكاد تكون مستديرة، اللهم إلا عند مقدمها حيث يوجد انتفاخ بسيط وعرضها في الطفل حديث الولادة حوالي ثلاثة أرباع بوصة تزداد إلى بوصة في الشخص البالغ، من هذا يتضح أن العين لا تنمو كثيراً مع نمو الجسم ولهذا يبدو الأطفال ذوى عيون كبيرة جميلة، لأن الوجه يكبر كثيراً فيما بعد، في حين تكاد العين لا تتغير في الحجم.

والغلاف الخارجي لمقلة العين متين أبيض اللون، إلا عند الانتفاخ الأمامي حيث يكون شفافاً وبذلك يسمح للضوء بالدخول إلى العين ويسمى هذا الانتفاخ الشفاف (بالقرنية) ووظيفتها الأساسية حماية العين من الأضرار، ويوجد خلف القرنية قرص رفيع رقيق يسمى (القزحية) وهي التي تكسب العين لونها. ولون الجانب الخلفي للقزحية أقحواني قاتم دائماً.
تُكون العدسة صورة لما تنظر إليه كما تفعل عدسة آلة التصوير. وتظهر هذه الصورة في مؤخرة العين على غشاء رقيق يسمى (الشبكية) يحتوى على نهايات أعصاب حساسة للضوء. وهذه النهايات على نوعين: نوع على شكل اسطواني يسمى (العيدان) وآخر على شكل قمعي يسمى (المخاريط). والعيدان أكثر حساسية في الضوء الخافت ويعتقد العلماء أن المخاريط تمكننا من رؤية الألوان.
وعن طريق العيدان والمخاريط، ترسل الصورة التي نراها عن طريق الأعصاب إلى المخ.
وفي مؤخرة العين بقعة لا نستطيع الرؤية بها على الإطلاق ، هي النقطة التي يدخل فيها عصب إبصار العين وبه كل الألياف العصبية التي تنتشر في الشبكة وتسمى هذه النقطة بالنقطة العمياء. أنواع الخلايا في الشبكية:
خلايا مخروطية:
وتكثر في مركز الشبكية المقابل لنافذة العين الأمامية بجوار العصب البصري.
وتقل الخلايا المخروطية حين الاتجاه إلى أطراف الشبكية ويستبدل بها الخلايا العمودية والخلايا المخروطية هي المسؤولة عن عملية الإبصار في ضوء النهار ولذلك تتوقف عليها حدة النظر وكذلك من وظيفة هذه الخلايا التمييز بين الألوان. خلايا عمودية:

توجد في أطراف الشبكية وهي المسؤولة عن الرؤية في الضوء الضعيف وهي تحتاج إلى فيتامين (أ) لتقوم بهذه الوظيفة. العناية بالعين:

ـ توفر الإضاءة الصحيحة عندما القراءة.
ـ حماية العينين من الحوادث العارضة.
ـ احذر من الألعاب النارية، والأسلحة النارية أمراض العين:
التراكوما: (الرمد الحبيبي):
من أكثر أمراض العيون انتشاراً هو مرض التراكوما ويعاني منه الملايين من البشر في جميع أنحاء العالم.
والتراكوما مرض مُعدٍ يصيب غشاء جفن العين والقرنية وهو مرض مزعج يسبب تقرح الجفون ودخول الأهداب تحت الجفن، ويقلل من شفافية القرنية مما يقلل من الضوء الذي يتخللها.
وفي كثير من الأحيان تتطور التراكوما إلى مرض مزمن مستديم يزداد سوءا على مر الأيام. كيف تنتشر التراكوما:

سبب التراكوما فيروس صغير لا يرى حتى بالمجهر العادي.
وتنتقل التراكوما من العيون المريضة إلى العيون السليمة باتباع عادات تتنافى مع أصول النظافة مثال: دلك العين بأصابع متسخة واستعمال فوط ومناديل استعملها الغير ويعتبر من مسببات المرض مسح العين بالأكمام ويعتبر الذباب من أهم نواقل المرض حيث يقف على عين المريض فيلتحم الفيروس به ثم يقف على عيون شخص سليم فينقل لها المرض القواعد الصحية للعيون:

ـ المحافظة على نظافة الوجه لاسيما العينين.
ـ يجب أن يكون لكل فرد في العائلة فوطة نظيفة خاصة به لا يستعملها غيره.
ـ كذلك يجب تمربن الصغار على إبعاد أيديهم عن أعينهم دائماً.
ـ كذلك يجب تعويد الصغار على استعمال الماء والصابون لغسيل اليد والوجه دائماً.

رؤية الألوان وعمى الألوان:

إن رؤية الألوان هي قدرة الشبكية على التمييز بين الألوان المختلفة، وتعتمد العين على الخلايا المخروطية في التمييز بين هذه الألوان ومن ثم فإن الأشخاص الذين تحتوي عيونهم على عيب أو قصور في وظيفة هذه الخلايا العامودية لديها عمى ألوان. عيوب النظر:

عيوب النظر مثل طول أو قصر النظر ليست أمراضاً ولكنها عيوب في النظر فهي لا تحدث بسبب كائنات دقيقة ولكن تحدث في الغالب نتيجة سوء استعمال العين. قصر النظر:

وفي هذه الحالة تتكون الصورة أمام الشبكية ومن ثم تحدث الرؤية الواضحة فقط عندما يكون الجسم المرئي قريباً من العين. ويحدث قصر النظر بسبب اتساع العين وذلك ربما يكون نتيجة لزيادة ضغط العين أو لزيادة قوة عدسات العين.
ويتم علاج قصر النظر باستخدام عدسة محدبة . بُعد النظر:

وفى هذه الحالة تتكون الصورة خلف الشبكية ومن ثم لا يمكن رؤية الجسم بوضوح إلا إذا تم إبعاده عن العين بمسافة كافية.
وسبب بُعد النظر هو صغر حجم العين أو ضعف في عدسات العين.
وإذا ما تم إجبار العين على التكيف على رؤية الأجسام القريبة في هذه الحالة فإن الشخص سيصاب بصداع مستمر، وتستريح العين فقط عند انغلاق الجفون.
ويتم علاج بُعد النظر عن طريق استعمال نظارة طبية عدساتها محدبة. الزغلله أو Astegmatism :

وفي هذه الحالة تكون قوة قرنية العين ليست متساوية في كل المحاور بعكس الشخص السليم ومن ثم تتجمع الأشعة الصادرة من الجسم المرئي في عدة بؤر على شبكة العين.
وهكذا لا يمكن لهذا الشخص رؤية الخطوط العامودية بأنها عامودية في بعض الأحيان.
ويتم علاج هذه الحالة باستخدام نظارات طبية ذات عدسات أسطوانية.

كيف ينظر الإنسان؟

يرى الإنسان بعينيه الموجودتين في المكان المناسب لالتقاط أشعة الضوء ، لأن الضوء لا يحتاج إلى وسيلة نقل ، أي بعكس الصوت الذي يحتاج إلى الهواء لنقله.

والضوء أسرع من الصوت بكثير وهو ينتقل بخط مستقيم ، فالأضواء المختلفة تتلاءم مع الألوان المختلفة .

فعلى سبيل المثال أن جدران البيت وأبوابه ونوافذه لها ظلال مختلفة. وتتكون من هذه العناصر صورة ضوئية تسقط على بؤبؤ العين وتخترق العدسة البلورية التي تقع خلف كرة العين أي بنفس الطريقة التي تحدث في آلة التصوير.

وهناك خلايا لها حساسية للضوء خلف كرة العين بينها خلايا قضيبية لتميز السواد وخلايا مخروطية الشكل لتمييز الألوان الأخرى.

ان عمل هذه الخلايا يشبه إلى حد بعيد عمل خلية التصوير الكهربائية ، فيتحول الضوء إلى ظاهرة كيميائية وكهربائية تنتج عنها نبضات تصل إلى القشرة السحائية للدماغ ، حيث تتكون الصورة.

ومن الواضح تماماً أن غريزتنا الفطرية تلعب دوراً يساعدنا على فهم معنى الصورة.

http://3.bp.blogspot.com/_SpoBczFTQX8/SX3v_33E9RI/AAAAAAAABEY/HHVpyIZdDzM/s320/eye.jpg

http://lamap.bibalex.org/bdd_image/484_3890_oeil.gif

http://lamap.bibalex.org/bdd_image/484_3890_oeil.gif

تشريح العين

تتكون العين (كرة العين) من ثلاث طبقات و هي من الخارج للداخل:
1. الصُلبة Sclera , و هي الطبقة الخارجية للعين و تتكون من نسيج ضام قوي غير شفاف لحماية العين , الصُلبة لا تمتص الضوء بل تعكسه و لهذا لونها أبيض. تلف الصُلبة معظم كرة العين إلا الجزء الأمامي الذي هو قرنية العين الشفافة.
2. المشيمية Choroid , و هي الطبقة التي تقع بين صُلبة العين و شبكية العين , و المشيمية تحتوي على شبكة غنية من الأوعية الدموية و وظيفتها الأساسية هي دعم شبكية العين و توفير الغذاء و الأوكسجين لها. المشيمية تغطي ثلثي كرة العين فقط الجزء الخلفي.
3. الشبكية Retina , و هي الطبقة الداخلية للعين و تغطي ثلثي كرة العين من الداخل الجزء الخلفي. الشبكية هي الطبقة التي تحتوي على المُستقبلات الضوئية Photoreceptors و المسؤولة عن البصر , حيث أنها تستقبل الضوء الواقع عليها و تحوله لإشارات كهربائية تنتقل عن طريق الألياف العصبية البصرية و التي تتجمع في القرص البصري Optic Disc أو الذي يُسمى كذلك بالبقعة العمياء (حيث أن القرص البصري لا يحتوي على مستقبلات ضوئية) لتكوين العصب البصري.و تحوي الشبكية على النُقرة Fovea و هي عبارة عن بقعة مقعرة في الشبكية تحتوي على كميات كبيرة من المُستقبلات الضوئية و تستخدمها العين للبصر الحاد , أي بأن العين تلتف ليقع الضوء على هذه البقعة
يملأ كرة العين الجسم الزجاجي Viterous Body و هو عبارة عن جسم هلامي شفاف يُحافظ على كرويتها.و يتصل من الأمام بالجسم الهدبي Ciliary Body و هو عبارة عن عضلات تتحكم في شكل عدسة العين بحيث إذا تقلصت يقل تحدب العدسة و إذا ارتخت يزيد تحدب العدسة و هذه العملية هي التي تُركز الضوء على الشبكية للإبصار على حسب بعد الجسم عن العين.
أمام عدسة العين تكون القزحية Iris و هي التي تُعطي العين لونها , و تتكون القزحية من عضلات دائرية و عضلات شعاعية و في الوسط الفتحة التي تُسمى بؤبؤ العين (حدقة العين) Pupil , العضلات الدائرية تضيق بؤبؤ العين و الشعاعية تُوسع بؤبؤ العين حسب كمية الضوء , ففي الظلام يتوسع بؤبؤ العين للسماح لأكبر كمية من الضوء الدخول للعين لتسهيل الرؤية , و عندما يكون الضوء ساطع يتضيق بؤبؤ العين لتكون الرؤية واضحة و ليست مشوشة.

بعد القزحية و في مقدمة العين تكون القرنية Cornea و هي شفافة و لا تحتوى على أوعية دموية حيث أنها تأخذ ما تحتاجه من الأكسوجين مباشرة من الهواء و الغذاء عن طريق الترشيح من الخلط المائي Aqueous Humour , و هو المحلول الذي يملأ الغرفة الأمامية و الغرفة الخلفية. الغرفة الأمامية Anterior Chamber هي الفراغ الواقع بين القرنية و القزحية و الغرفية الخلفية Posterior Chamber هي الفراغ الواقع بين عدسة العين و القزحية. يملأ الخلط المائي هاتين الغرفتين و يتركهما عن طريق قناة شليم Schlemm Canal التي تقع في الزاوية بين القرنية و القزحية في الغرفة الأمامية. الخلط المائي هو المسؤول عن ضغط العين Intraocular Pressure , فإذا تجمع و لم يستطع الخروج لسبب ما يؤدي ذلك إلى إرتفاع ضغط العين و المرض المعروف بالماء الأزرق Glaucoma.

النظام الدمعي Lacrimal Apparatus يتكون من الغدة الدمعية Lacrimal Gland التي تقع في الجزء العلوي الأمامي الخارجي لحجر العين و تصب الدموع عبر قنوات دمعية على ملتحمة العين Conjunctiva و بعدها تنتقل الدموع إلى زاوية العين الداخلية لتنتقل عبر القُنيات الدمعية Lacrimal Canaliculi إلى الكيس الدمعي Lacrimal Sac و الذي يحبس الدموع من أن تنزل دفعة واحدة لتجويف الأنف. بعدها تنتقل عن طريق القناة الأنفية الدمعية Nasolacrimal Duct لتصب في تجويف الأنف عبر فتحتها في النُقرة الأنفية السُف
العضلات التي تُحرك العين هي :
” العضلة المستقيمة الوحشية (الجانبية) Lateral Rectus Muscle و هي تلف العين للخارج اي النظر للجانب الخارجي (طرف العين).
” العضلة المستقيمة الإنسية (الداخلية) Medial Rectus Muscle و هي تلف العين إلى الداخل للنظر صوب الأنف.
” العضلة المستقيمة العلوية Superior Rectus Muscle و هي تلف العين للنظر للأعلى و للداخل.
” العضلة المستقيمة السفلية Inferior Rectus Muscle و هي تلف العين للنظر للأسفل و للداخل.
” العضلة المائلة العلوية Superior Oblique Muscle و هي تلف العين للنظر للأسفل و للخارج.
” العضلة المائلة السفلية Inferior Oblique Muscle و هي تلف العين للنظر للأعلى و للخارج.

القلب

إن القلب ينبض باستمرار ما بين 70 إلى 80 مرة في الدقيقة وهو في كل مرة ينبض فيها يدفع الدم إلى جميع أجزاء الجسم وهو أشبه ما يكون بآلة أتوماتيكية تعمل دون توقف.
ما هو القلب؟
القلب عبارة عن كيس كبير مقسم إلى أربعة تجاويف وهذا الكيس محاط بجدار من العضلات وعندما تنقبض هذه العضلات يصغر حجم الكيس من الداخل فيندفع الدم إلى الأوعية الدموية والصمامات الموجودة في القلب وفي الأوعية الدموية والتي تحفظ جريان الدم في اتجاه واحد والقلب، وإن القلب بحجم قبضة اليد ويقع خلف القص مع انحراف بسيط نحو اليسار، وعظم القفص هو العظم الذي يمتد على طول الصدر في المنتصف تماماً. كيف يؤدي القلب وظائفه؟

يتكون القلب من نسيج عضلي ويؤدي وظيفته بانقباض عضلاته وارتخائها فعندما تنقبض العضلة تقصر ويزداد توترها فإذا ما ارتخت عادت العضلات إلى حالتها الطبيعية فيزداد طولها وتصبح لينة.
ولا تنقبض عضلات القلب في وقت واحد بل ينقبض جانب منها ثم يتلوه جانب آخر ولا شك أن انقباض جدران غرفات القلب يقلل من الحجم الداخلي لهذه الحجرات مما يؤدي إلى دفع ما قد تحتويه الغرفات من دماء إلى الخارج.
ويطلق على الأوعية الدموية التي تحمل الدم إلى القلب (الأوردة) ويتجمع الدم الوارد من الرأس والأطراف والأحشاء في وريدين كبيرين يصبان في الغرفة العليا اليمنى للقلب أي الأذين الأيمن.

ولقد أتم هذا الدم عمله من تقديم الأكسجين والغذاء للخلايا وفي رجوعه إلى القلب حمل معه ثاني أكسيد الكربون الذي لا تحتاج إليه الخلايا.
ولكن يجب ألا نعتبر الدم الذي يوجد في الأوردة دماً فاسداً لأنه يحمل مخلفات خلايا الأنسجة ذلك لأن بعضاً منه وهو الوارد من الأمعاء يحمل مواد غذائية جديدة كما أن هذا الدم يحمل بعضاً من المواد الكيماوية لا يستطيع القلب أن يعمل بدونها وزيادة على ذلك فإن ثاني أكسيد الكربون الذي يحمله الدم الوريدي له فائدته التي يؤديها قبل خروجه مع الزفير فهو يساعد على تنظيم حركة القلب والرئتين ويدخل الدم الوريدي الغرفة العليا اليمنى للقلب وهي الأذين الأيمن بمجرد أن يمتلئ الأذين فإنه ينقبض دافعاً الدم إلى الغرفة السفلى اليمنى وهي البطين الأيمن ويوجد بين هاتين الغرفتين صمام يسمح بمرور الدم في اتجاه واحد من الأذين إلى البطين لذلك فإنه يبقى مفتوحاً حتى يمتلئ البطين ثم يقفل بإحكام حتى لا يرجع الدم للغرفة العليا.
وفي اللحظة التي يتم فيها امتلاء البطين يبدأ في الانقباض فيندفع الدم في وعاء دموي كبير يحمله من القلب إلى الرئتين.
وتسمى الأوعية التي تحمل الدم بعيداً عن القلب بالشرايين ويسمى هذا الوعاء بالشريان الرئوي وله فرعان واحد لكل رئة.
وفي الرئتين يتخلص الدم الوريدي من ثاني أكسيد الكربون ويأخذ كمية جديدة من الأكسجين وتسمى هذه العملية بتبادل الغازات.
ويسمى الدم الذي يحمل الكمية الجديدة من الأكسجين بالدم الشرياني ولونه أحمر قان بخلاف الدم الوريدي فلونه أحمر قاتم.
يحمل الدم من الرئتين إلى القلب وعاءان كبيران من كل جانب. وتسمى الأوعية الدموية التي تحمل الدم إلى القلب (أوردة) ولذلك يسمى هذان الوعاءان بالوريدين الرئويين ولو أنهما يحملان دماً شريانياً وفي هذه المرة يسري الدم في الأوردة الرئوية ويصب في الغرفة العليا اليسرى للقلب أي الأذين الأيسر. وعندما يتم امتلاء الأذين الأيسر بالدم ينقبض دافعاً الدم إلى الغرفة السفلى وهي البطين الأيسر.
وبين هاتين الغرفتين صمام يشبه الصمام الموجود بين الأذين والبطين الأيمنين إلا أن الأخير يتكون من ثلاث وريقات ولذلك سمي بالصمام ذو الثلاث شرفات في حين أن الصمام بين الأذين والبطين في القلب الأيسر له وريقتان ولذلك سمى الصمام ذا الشرفتين ويصل الدم بهذه الطريقة إلى مرحلة نهائية في دورته داخل أنسجة الجسم.
إن البطين الأيسر هو أقوى غرفات القلب وعندما ينقبض يدفع الدم بقوة بحيث يستطيع أن يدور في الجسم دورة كاملة في ستين ثانية تقريباً ونلاحظ أن قلب عصفور الكناري يدق ألف مرة في الدقيقة وقلب الفيل يدق خمساً وعشرين دقة فقط ويدق قلب الإنسان بسرعة أكبر إذا ما ارتفعت درجة حرارة جسمه في إحدى الحميات أو إذا كان متهيج الشعور وتقل السرعة أثناء النوم.
ولا بد أن يصل الدم الذي يخرج من البطين الأيسر إلى كل خلية حية في جسم الإنسان لهذا فإن الشريان الذي يحمله من القلب سميك الجدران قوياً ويبلغ قطره حوالي بوصة وهذا هو الشريان الرئيسي في الجسم ويسمى الأبهر الأورطي.

وعندما ينقبض البطين الأيسر القوي فإنه يدفع الدم في الشريان الأورطي فتتمدد جدران هذا الشريان الكبير ولكنها تنكمش بعد ذلك ويساعد هذا الانكماش على دفع الدم إلى الأمام لأن هذا التمدد والانكماش المتواليين يحدثان في جدران الشرايين موجة اهتزازية تسمى بالنبض.
وفي الشخص السليم تكون نبضاته قوية منتظمة ويبلغ عددها سبعين أو ثمانين نبضة في الدقيقة الواحدة.
أما في الشخص المريض فإن النبض يصبح ضعيفاً وقد يكون أسرع أو أبطأ من ذلك.
ويخرج الأورطي من الجهة الأمامية للقلب ولكنه يتجه في قوس إلى الخلف ومن ثم ينزل في الجسم أمام العمود الفقري مباشرة وهو يشبه في تفرعاته تفرعات مصدر المياه لمدينة كبيرة.
ويتفرع الأورطى إلى عدة فروع إلا أن فروعه الأولى صغيرة وتسمى الشرايين التاجية التي ترجع إلى القلب لتغذيته، فبدون التغذية والأكسجين لا يستطيع القلب الحصول على الطاقة اللازمة لعمله الشاق في دفع الدم إلى شتى أنحاء الجسم.

وتخرج من قوس الأبهر فروع تحمل الدم للذراعين والرقبة والرأس وعندما ينثني الأبهر نازلاً في الصدر تخرج منه فروع أخرى حاملة الدم إلى الرئتين والحجاب الحاجز، وعندما يصل إلى البطن تخرج الفروع التي تغذي الكليتين والجهاز الهضمي. وفي النهاية ينقسم الأبهر إلى فرعين يحملان الدم إلى الساقين.
ويتفرع كل فرع من أفرع الأبهر إلى فروع أصغر ثم أصغر حتى تصل إلى فروع لا نكاد نراها بالعين المجردة. وتسمى هذه الأنابيب بالشعيرات، بمعنى أنها أدق من الشعر.
وفي الحقيقة فإن هذه الأنابيب من الدقة بحيث لا تستطيع الكرات الدموية الحمراء المرور داخلها إلا واحدة واحدة.

وفي بعض الأماكن وخاصة عندما تنثني الشعيرة وتغير اتجاهها نجد أن الكرة الحمراء تنثني على نفسها تماماً حتى تستطيع المرور في الشعيرة ولا يمكن للغذاء والأكسجين الوصول إلى خلايا الأنسجة إلا من خلال جدار الشعيرات.
فجدار الشرايين والشرينات سميكة جداً لا تسمح بمرور شيء خلالها. ولكن جدار الشعيرة مكون من طبقة واحدة من الخلايا تستطيع جزيئات الغذاء والأكسجين المرور من بينها لتصل إلى خلايا الأنسجة المجاورة. وفي الواقع فإن شبكة الشعيرات التي تتخلل جميع أنسجة الجسم هي التي تبقينا أحياء في صحة جيدة فكل المواد الغذائية التي نحتاج إليها للحصول على الطاقة ولنمو الجسم تصل إلى خلايا الجسم من خلال جدران الملايين من هذه الأنابيب الدقيقة، وفي الوقت الذي يتخلى فيه الدم عن بعض ما يحتويه من مواد غذائية وأكسجين فإنه يأخذ من الخلايا ما يتخلف عن نشاطها من ثاني أكسيد الكربون وغيره من المخلفات التي تصل إليه بطريقة مثالية خلال جدر الشعيرات. وبذلك يتحول الدم في الشعيرة إلى دم وريدي استعداداً للرجوع إلى القلب داخل الأوردة، فالشعيرات يتصل بعضها ببعض مكونة أوردة صغيرة يتجمع بعضها مع بعض مكونة أوردة أكبر فأكبر. وفي النهاية يصل الدم الوريدي في وريدين كبيرين إلى الغرفة العليا من الجانب الأيمن للقلب أي الأذين الأيمن ومن ثم تبدأ دورة ثانية للدم.

الأوعية الدموية:

الأوعية الدموية هي شبكة من الأنابيب القوية التي يجري فيها الدم باستمرار وهناك مجموعتان من الأوعية الدموية:
1 ـ أوعية تحمل الدم الأحمر من القلب وتسمى الشرايين.
2 ـ أوعية تحمل الدم الأزرق إلى القلب وتسمى الأوردة .

القلب ذلك العضو  الحساس  العجيب بينما حجمه هو حجم قبضة اليد ،إلا أنه يعمل باستمرار ليل نهار لا يكد و لا يتعب ،يضخ الدم الغني بالأُكسجين وبالمواد الغذائيه الضروريه اللازمه لإتمام عمليات وظائف الجسم الحيويه ، متوسط نبضات القلب في الدقيقه في العاده هو 60إلى  80 نبضه في الدقيقه ،أي بمعدل 100000 نبضه في اليوم ،النبضات هي عباره عن حالات متواليه ومتتابعه من الإنقباض والإنبساط لعضلة القلب ،يقوم من خلالهم ضخ حوالي 5إلى 6 لترات من الدم في الدقيقه الواحده ،يعتمد ذلك على وزن الجسم، تمر عبر الاوعية الدموية والتي يصل  طولها إلى ما يقارب 95000 كيلومتر.

كثيراً ما يحدث خلط وعدم وضوح في الفرق ما بين صمامات القلب وشرايين القلب . كيف يجري الدم من خلال القلب؟ (الدوره الدمويه الكبرى و الدوره الدمويه  الصغرى)

يتكون  القلب من 4 حجرات ،حجرتين في الأعلى تدعى بالأُذينين  وحجرتين في الأسفل وتدعى بالبطينين، يمر الدم من وإلى القلب عبر هذه الحجرات الأربع ، حيث يُضخ الدم إلى الرئتين فيمتص الأكسجين الذي نتنفسه ،ويصبح مشبعاً به، من ثم يُضَخ بعد ذلك من الجهه اليسرى من القلب وتحديداً من البطين الأيسر بعد انقباضه (مرحلة الإنقباض) فتبدأ الدوره الدمويه الكبرى، مرسلاً بذلك الدم محملاً بالأُكسجين إلى جميع أنحاء الجسم بواسطة أنابيب مرنه تدعى بالشرايين ومن ثم إلى  شعيرات دمويه رفيعه ، يتم من خلالها  تغذية خلايا أنسجة الجسم  ومدها بالأُكسجين والهرمونات  والمواد الغذائيه اللازمه والضروريه لإستمرارية عملها ،بينما  في المقابل يتم أخذ الفضلات وأهمها ثاني أُكسيد الكربون، وإرجاعه إلى الجهه اليمنى  من القلب وتحديداً إلى الأُذين الأيمن ومن ثم إلى  البطين الأيمن الذي ينبسط (مرحلة الإنبساط ) ليتجمع الدم فيه  من جديد بواسطة أنابيب خاصه أُخرى تدعى بالأورده ، من ثم ينقبض البطين الأيمن مبتدأً الدوره الدمويه الصغرى  مرسلاً الدم  إلى الرئتين لتنقيته من جديدحيث يتم  أخذ الأُكسجين وطرد ثاني أُكسيد الكربون، هذه الدوره (أُذين أيسر – بطين أيسر-شريان أبهر- جميع أجزاء الجسم – وريد أجوف علوي وسفلي –أُذين أيمن – بطين أيمن – شريان الرئه – الرئتين – أوردة الرئه – أُذين أيسر)   تعاد  باستمرار مُشَكلةً الدوره الدمويه وناتجه عن الإنقباض والإنبساط لعضلة القلب بشكل دوري. أين يقع القلب وماذا يحتوي من الخارج ومن الداخل؟

يقع القلب داخل  القفص الصدري إلى يسار عظمة القص(وسط الصدر) فوق الحجاب الحاجز بين الرئتين ،إذا ما نظرنا إلى القلب من الخارج ،فإننا نرى أن القلب هوعباره عن كتله لحميه عضليه تنقبض و تنبسط باستمرار ،كما نرى شرايين كبيره ورئيسيه متصله بالقلب وأهمها الشريان الأبهر(الشريان الرئيسي والذي ينقل الدم من القلب إلى جميع أعضاء الجسم ) ،الوريد الأجوف العلوي (يستقبل الدم غير النظيف من أعلى الجسم ويوصله إلى القلب)،والوريد الأجوف السفلي(يستقبل الدم غير النظيف من أسفل الجسم ويوصله إلى القلب) ، والشريان الرئوي(ينقل الدم غيرالنظيف أي الذي يحتوي على كميه أُكسجين قليله إلى الرئتين لإعادة أكسجنته من جديد)،و الوريد الرئوي( ينقل الدم المؤكسج من الرئتين إلى الجهه اليسرى من القلب) وأخيراً شرايين القلب والتي تدعى بالتاجيه (تغذي عضلة القلب بالدم).

إذا ما نظرنا إلى القلب من الداخل بمقطع طولي فإننا نجد أنه يحتوي على أربعة حجرات هم الأُذينين والبطينين ،يفصل بين البطينين حاجز سميك بينما بين الاذينين يفصل حاجز رقيق.

القلب يحتوي على أربع صمامات ،صمامان بين كل اذين وبطين ، وصمامان ايضا بين كل بطين والشريان الخارج منه ، تكمن وظيفة الصمام في انه يسمح بتدفق الدم باتجاه واحد فقط، الصمامات الأربع هم:

1. الصمام التاجي(Mitral) ، يسمح بتدفق الدم من الأذين الأيسر  إلى البطين الأيسر
2. الصمام الأورطي (Aorta) ، يسمح بتدفق الدم من البطين الأيسر إلى الشريان الأبهرومنه إلى أجهزة الجسم.
3.   الصمام ذو الثلاث الشرفات (Tricuspid) يسمح بتدفق الدم من الأذين الأيمن إلى البطين الأيمن .
4. الصمام الرئوي (Pulmonary ) ، يسمح بتدفق الدم من البطين الأيمن  إلى الشريان الرئوي.

كيف يغذي القلب نفسه،ما هي الشرايين التاجيه؟

النظرية السائدة بان القلب لا يحتاج الى دم لان الدم موجود في الاذينين والبطينين هي نظرية خاطئة ،فالقلب لا يستطيع التغذي من الدم الموجود فيه، فهو مثله مثل أجهزة الجسم يحتاج إلى أُكسجين ومواد غذائيه للقيام بعمله وبوظيفته ،لذلك فهو يغذي نفسه عن طريق شبكته الخاصه من الشرايين والتي تدعى “بالشرايين التاجيه”(Coronary Arteries) ، تنبع عند منطقة التقاء الشريان الأبهر مع البطين الأيسر ،يخرج شريانين تاجيين أساسيين من شريان الأبهر  وهم:

1.  الشريان التاجي الأيمن ، يقوم بتروية الأُذين والبطين الأيمن بالدم ، وكذلك بتفرعه فهو يروي أيضاً الجدار السفلي و الخلفي من القلب.
2. الشريان التاجي الأيسر، ويتفرع منه الشريان الأيسر الهابط والذي يروي ويغذي الجهه الأماميه والسفلى للبطين الأيسر والجدار السميك بين البطينين ، والشريان الأيسر المتعرج والذي يقوم بتروية الأُذين الأيسر والجهه الجانبيه والخلفيه للقلب .

شرايين القلب التاجيه  والأفرع المتفرعه عنها ،تقوم بتروية جميع أجزاء عضلة القلب بالدم وما يحويه من أُكسجين، والتي تعتبر ضروريه للقيام بوظيفته ،  لذلك عندما تضيق هذه الشرايين إلى درجه أن تحِد وتقلل من سريان الدم بحيث أن تصبح كميه الدم  غير كافيه لترويه عضلة القلب ، يحدث هناك إنحباس للدم ، ويؤدي إلى حدوث مرض الذبحه الصدريه ، و إذا ما حدث انسداد تام للشريان فيحصل موت المنطقه التي انقطع عنها الدم وهو ما يعرف بالنوبه أو الجلطه القلبيه الحاده. كيف ينبض ويخفق القلب؟

الأذينين والبطينين يعملان معاً وعلى التوالي ،يتم الإنقباض والإنبساط ،لضخ الدم من القلب إلى جميع أعضاء الجسم، فما هي القوه الرئيسيه التي تجعل عضلة  القلب لأن تقوم بهذه الوظيفه؟

لعضلة القلب خاصية إصدار شحنات كهربائيه وتمريرها عبر خلايا خاصه، تبدأ من منطقه صغيره في أعلى الأذين الأيمن ،ويعتبر المنظم الطبيعي لنبضات القلب، مُحدثة انقباض في الأذينين ،   تنتقل بعدها الشحنات الكهربائيه إلى منطقه تقع ما بين الأذينين و البطينين، ومنها إلى البطينين ، وأخيراً إلى شبكه من الألياف، تقوم بنقل هذه الشحنات إلى عضلة جدران البطينين مُحدثَةً بذلك انقباض في عضلة القلب. 

في حالة السكون ينبض القلب ويخفق بمعدل 50 إلى 99 مره في الدقيقه الواحده ، تزداد مع الحركه ، النشاط البدني والتمارين، الإنفعالات النفسيه، ارتفاع الحراره ، وبعض الأدويه ، كل هذه الحالات قد تزيد من نبضات القلب بشكل طبيعي ،قد يصل أحياناً إلى  أكثر من 100 نبضه في الدقيقه . ما هي الاصوات التي تسمع عند دقات القلب؟

في كل خفقة نسمع صوتين:
1. الصوت الأول هو صوت اغلاق الصمامات بين الاذينين والبطينين و.
2. الصوت الثاني وهو  صوت اغلاق الصمامات بين البطينين والشرايين،وهو صوت اقوى من الاول
حسب سماع  هذه الاصوات يمكن معرفة مدى عمل هذه الصمامات ،على ذلك أي صوت جديد مضاف لهذين الصوتين ، أو سماع أي نفحه بينهما ،يعتبر في أغلب الأحيان غير طبيعي،و يدل على وجود خلل فريان الدم من خلال الصمامات مثل توسع أو تضيق، يستوجب عمل فحوصات خاصة بذلك.

اللسان

براعم التذوق:
هي الأعضاء الخاصة بعملية التذوق والتي توجد في اللسان والحنك الصلب، ويوجد في الإنسان 10.000 برعم تذوقي طول الواحدة 70 أنجستروم وعرضها حوالي 30 أنجستروم وهي تتكون من 3 أنواع من الخلايا:
1 ـ خلايا التذوق.
2 ـ خلايا مدعمة.
3 ـ خلايا متدرجة
خلايا التذوق:
تحمل في نهايتها شعر وهو الخاص بعملية التذوق ويتصل هذا الشعر من الناحية الأخرى بأعصاب تصل إلى المخ.
أنواع الإحساس بالتذوق:
تذوق المادة الحلوة :
يحدث هذا في قمة اللسان وهي تحدث بسبب مركبات عضوية مثل السكر والكحول.
تذوق المادة المالحة:
يحدث هذا على جانبي اللسان من جهة الأمام، ومن المواد التي تحدث هذا الشعور: اليود.
تذوق المادة المرة:
يحدث هذا في نهاية اللسان والحنك ومن المواد التي تحدث مثل هذا التأثير الكوينين وأملاح الصفراء وأملاح الأمونيوم.
تذوق المادة الحامضة:
يحدث هذا على جانبي اللسان والحنك ومن المواد التي تسبب مثل هذا الإحساس الأحماض وأملاحها.
العوامل التي تؤثر على عملية التذوق:
يوجد الكثير من العوامل التي تؤثر على عملية التذوق من أهمها:
ـ تركيز المادة المتذوقة.
ـ مساحة اللسان المتأثرة.
ـ تباين المواد المتذوقة واختلافها عن المواد التي قبلها مثل تناول السكر بعد مادة مالحة يزيد من عملية التذوق.
ـ درجة الحرارة تؤثر على عملية التذوق.
ـ عملية التأقلم مع المادة الممتصة.
ـ توجد كذلك عوامل شخصية.

أنتشرت في السنوات الاخيرة في الملاعب الرياضية حالة وظاهرة خطيرة وهي بلع اللسان من قبل اللاعب وكانت هناك حالات وفاة كثيرة بسبب هذه الحالة الخطيرة وأغلبها تكون بسبب عدم معرفة كيفية إسعاف المصاب بهذه الملاعب وسأقدم لكم في هذا الموضوع بحث جمعته من عدة مواقع حتى يبين لكم أعراض وعلاج هذه الحالة فمن المهم جدا أن يعرف جميع الرياضيين عن هذه الحالة وكيفية إسعاف المصاب بها وأتمنى يكون في جميع الأندية أو الحواري أو المجموعات الرياضية أشخاص يعرفون التعامل مع هذه الحالة.

حالة بلع اللسان .. أسبابها وكيفية إسعافها

اللسان: هو عضو موجود في الفم يتكون من الياف عضلية مسؤول عن تحريك اللقمة والكلام وعند بلعه يؤدي الى سد فتحة اللهاة والاختناق.

بلع اللسان:حالة مرضية وعارض ناتج عن اختلال في الجهاز العصبي يكون انيا ومصاحب باختلاجات عصبية وفقدان الوعي والذاكرة المؤقت.

ماهي حقيقة بلع اللسان ؟

نسمع من يقول : فلان من الناس او لاعب … بلع لسانه ، هذا التعبير خاطىء ..لماذا؟ . لأن الإنسان مستحيل أن يبلع لسانه .. لذا من الخطأ إدخال اليد لسحب اللسان ..لأن عضلة اللسان قوية ..وثانياً لأن اللعاب لايساعد .. مالذي يحصل إذاً؟

عندما يفقد الإنسان الوعي , يرتخي الجسم كله ، بما فيها الفك واللسان ولسان المزمار ، فتسقط قاعدةاللسان في مجرى الهواء .. والطريقة التي في الصور تبين ذلك ..

فقط نرفع الذقن إلى أعلى مع إمالة الرأس , وذلك لتغيير وشد فتحة مجرى الهواء وتتغير من مستديرة إلى بيضاوية

الأسباب الأكثر شيوعا:-

1- ضربات الراس وارتجاج الدماغ head injury: تؤدي الى خلل في وظيفة الدماغ وزيادة في التحفيزات الكهربائية للدماغ واختلاجات عصبية وبلع للسان.

2- قصور في الدورة الدموية مثل الاتجاف الاذين atrial fibrillation: قد يؤدي الى بلع اللسان واختلاجات عضلية.

3- هبوط نسبة السكر في الدم hypoglycamia

4- اختلال تركيز بعض العناصر مثل البوتاسيوم والصوديوم داخل الجسم.

الإسعافات الأولية وهي الأكثر أهمية:-

1- على المسعف أن يكون هادئا .

2- رفع الراس الى الخلف والضغط على الفك السفلي مع محاولة دفع زاوية الفك الامامي وبعد ذلك سيرجع اللسان الى وضعه الطبيعي .

3- على المسعف أن يقوم بإمالة الرأس للخلف و جعل الذقن في أعلى مستوى ثم يتبع ذلك فتح الفم بتحريك الفك السفلي للأسفل ثم يخرج اللسان بطريقة السحب حيث توضع الأصابع (السبابةالإبهام) خلفه على شكل خطاف و يشد للخارج…

4- في حال صعوبة الإرجاع يجب ادخال أنبوب للتنفس endotracheal tube للمساعدة على التنفس ريثما تحل المشكلة.

5- يفضل إستخدام عصا أو أداة لتقليب اللسان بدل من إستخدام الأصابع فهي الطريقة الأكثر أمنا للمسعف فربما المريض قد يطبق فمه على المسعف ويقطع أصابعه .

ملحوظة:- يفضل أن يوضع المصاب في غرفة العناية المركزة ccu لأنه قد يحتاج الى رجات كهربائية تنشيطية إلى القلب في حالة وجود قصور في الدورة الدموية.

وهذه صورة توضح كيفية إسعاف حالة بلع اللسان :

حالة بلع اللسان .. أسبابها وكيفية إسعافها

العضو الثاني في هذه الموسوعة هو ..

الأنف

تعتبر حاسة الشم إحدى الحواس الخمسة التي يحتويها كل جسم صحيح سليم. وتعتبر حاسة الشم حاسة مهمة للإنسان وتعتبر حاسة الشم من أبسط الحواس وربما في بعض الأحيان الأخرى تعتبر أفضل من حاسة التذوق، وفي الحقيقة فإن معظم الأغذية تشم أفضل من أن تذاق للتعرف عليها والشخص المصاب بزكام لا يمكنه شم الأشياء أو التعرف عليها من خلال حاسة الشم.
ويلعب الأنف الدور الأكبر في حاسة الشم ولذلك نجد بعض الأشخاص لهم القدرة على الشم أكبر من بعض الأفراد الآخرين. تركيب الأنف:
يعتبر الأنف أحد مكونات الجهاز التنفسي الجزء الظاهر من الأنف هو عبارة عن جزء غضروفي وجزء عظمي وينقسم تجويف الأنف من الداخل إلى قسمين مفصولين بواسطة الحاجز الأنفي ويبدأ تجويف الأنف من الأمام بفتحتي الأنف الأماميتين وينتهي من الخلف بفتحتي الأنف الخلفيتين اللتين تفتحان في البلعوم.
يبطن تجويف الأنف غشاء مخاطي به عدد كبير من الشعيرات الدموية والغدد المخاطية وهي تستخدم في إفراز مادة مخاطية تعمل على ترطيب هواء الشهيق، كما توجد عند فتحتي الأمام كمية من الشعر يقوم بحجز الأجسام الغريبة وذرات الغبار من هواء الشهيق.إقرأ المزيد………

تغذية الغشاء المخاطي المبطن للأنف:

يقوم بتغذية الغشاء المخاطي المبطن لتجويف الأنف عدد كبير من الأعصاب بعضها أعصاب شمية في الجزء العلوي وبعضها أعصاب حسية في الجزء السفلي للأنف. البلعوم الأنفي:

وهو يقع خلف تجويف الأنف الذي يتصل به بواسطة فتحتي الأنف الخلفيتين ويفتح في هذا القسم كل من ناحية قناة استاكيوس (توجد في الأذن الوسطى) التي تصل البلعوم والأذن الوسطى.

أنف الأنسان

الأنف أعقد من الطائرة النفاثة :

يقول العلماء إن ميكانيكية تيار الهواء في الأنف أكثر تعقيدا منه بالنسبة لجناح الطائرة النفاثة.

فقد استعان الباحثون من كلية إميريال كوليدج لندن البريطانية بنموذج ثلاثي الأبعاد للأنف واستخدموا سوائل للكشف عن الطريقة التي تتحرك بها تيارات الهواء داخل الأنف وكيف يتمكن هذا العضو من تمييز الروائح المختلفة.

وقال الباحثون إن الدراسة يمكن أن تساعد الجراحين في التخطيط لعملياتهم فضلا عن الوصول إلى علاج لسيولة الأنف.

وأضاف الفريق القول إن شكل الأنف وهيكلها يجعل الهواء يتحرك في دوامات ويتقلب ويعاود الدوران أثناء مروره في الأنف.

ويقول الباحث د. دنيس دورلي “يدرك الناس أن التيارات الهوائية حول الطائرة تكون معقدة ولكن تلك التيارات بشكل ما أبسط من استيعاب التيارات الهوائية داخل الأنف”.

ويتابع قائلا “هندسة الأنف معقدة للغاية، إذا لا توجد بها خطوط مستقيمة أو منحنيات بسيطة مثل التي تكون جناح الطائرة ، كما أن منظومة التيار الهوائي فيها ليست ببساطة الاندفاق الصفحي أو الاندفاق الدوامي المعروفين لدى علم السوائل المتحركة.

وقد وجد الفريق، الذي يمول مجلس التكنولوجيا الحيوية والعلوم البيولوجية أبحاثه، أن حاسة الشم عند الإنسان تعتمد على وصول عينة من الهواء إلى المنتفخ الشمي عند قمة الأنف وهو ما يتطلب استنشاقا ودفقة هوائية قوية لإيصال الهواء.

غير أن هندسة الأنف تجعل الهواء يتحرك في محيط المنتفخ الشمي بشكل يمكن من تمييز الروائح.

ووضع الفريق البحثي خريطة للتيار الهوائي الأنفي باستخدام حبيبات ملونة تم الاستعانة بها مع النماذج الأنفية وتم تمثيل الحركة الهوائية من خلال استخدام كاميرات رقمية سريعة.

وخلص العلماء أيضا إلى أن تيار الهواء في الأنف أكثر تعقيدا من تيار الدم داخل القلب.

ورحب جرانت بيتس، السكرتير الفخري لرابطة الأنف والأذن والحنجرة والجراح الاستشاري للأنف والأذن والحنجرة في أوكسفورد بنتائج تلك الدراسة..

وقال :
“هناك الكثير مما يعرف عن كيفية عمل الأنف ولكن أي إضافة إلى ذلك هي محل ترحاب”.
” في عملنا نقرر الكثير بناء على تاريخ المريض ولكن ما نحتاجه أيضا هو المزيد من القياس الموضوعي للتيار الهوائي داخل الأنف وهو ما يبدو أن هذا البحث يحققه”

الأنف المسدود Blocked nose

الأنف المسدود هو ظاهرة يشكو منها الكثير من الناس، وهي بالفعل مزعجة جدا، إذ أن الأنف هو طريق الهواء والأكسجين للجسم وانسداده قد يسبب شكاوي ومضاعفات كثيرة. مشاكل ومضاعفات انسداد الأنف

إن الأنف هو طريق الهواء والأكسجين للجسم، والأنف هو جهاز تكييف كامل فهو يرطب الهواء الداخل إلى الرئتين ويسخنه إذا كان باردا. وكذلك ينقي الهواء (أي يمنع ذرات الرمل والتراب من الدخول للحلق ويلتقط الميكروبات) والاتسداد يبطل عمل الأنف. أسباب إنسداد الأنف
من أهم الأسباب: 1. اعوجاج الحاجز الأنفي

يتشكل الأنف من تجويف أيمن وأيسر، ويقع الحاجز الأنفي في المنتصف بين التجويفين ويفصل بينهما. واعوجاج الحاجز الأنفي أي يكون الحاجز الفاصل بين التجويفي الأنف مائلا نحو الأيمن أو الأيسر، وهذا يسبب انسداد مزمن في الطرف المائل نحوه، ونتيجة لذلك يحصل في الطرف الآخر ضخامة في القرنيات الأنفية فيحدث انسداد في الطرفين معا.

اعوجاج الحاجز الأنفي يسبب صداع مزمن وانسداد مزمن في الأنف وقد يسبب التهاب مزمن في الجيوب الأنفية وأحيانا التهابات متكررة في الأذن الوسطى والحلق. ويتم تعديل الحاجز الأنفي بعملية من داخل الأنف ويمكن أن تجرى تحت التخدير الموضعي أو التخدير العام. 2. ضخامة القرنيات أو الزوائد الأنفية

القرنيات الأنفية موجودة داخل الأنف في الطرفين. وعندما تكون متضخمة تكون متضخمة تكون بحجم حبة البلح الكبيرة وتسبب انسداد مزمن في الطرفين الأيمن والأيسر وقد تسبب صداع مزمن.

والعلاج يكون باستئصالها ويفضل عن طريق المنظار حيث يتم استئصالها بشكل فني وخاصة القسم المتوسط والخلفي. وهذا يمنع عودتها مرة أخرىوتتم العملية تحت تخدير عام أو موضعي، وفي معظم الأحيان يتم أيضا معها تعديل الحاجز الأنفي واستئصال الزوائد الأنفية لأن هاتين الحالتين غالبا ما يكونا مترافقتين معا. ومدة العملية حوالي 45 دقيقة ويحتاج المريض يوم أو يومين في المستشفى. 3. اللحميات الأنفية

أي انسداد في الأنف يطلق عليه الناس خطأ لحمية. ولحمية الأنف هي زوائد بيضاوية أو كروية في لون وشكل حبات العنب الأبيض، وتكون مادة معلقة كالقناديل داخل الأنف.

وهي تسبب انسداد الأنف وصداع وضعف أو فقدان حاسة الشم، والإفرازات المستمرة من الأنف وإلى الخلف إلى الحلق والتهابات صدرية متكررة.

ومن أهم أسبابها الحساسية المزمنة أو الالتهابات المزمنة. وهذه الحالة تختلف عن الزوائد الأنفية وكذلك تختلف عن لحمية الأطفال التي هي كتلة غدية مفردة تكون في خلف الأنف فوق اللوزتين. 4. أورام وكتل وسادة الأنف من الداخل

وهي نادرة وتكون عادة مترافقة مع نزيف متقطع. ما الحكمة من جعل الأنف بين العينين وليس في أي موضع آخر ؟ ..

جُعل الأنف بين العينين حتى يقسم النور قسمين إلى كلّ عين سواء .. فيُوازن بهذا مقدار النور الساقط على كلا العينين وبقدرٍ متساوٍ .. ولمَ خُلق ثقب الأنف في أسفل الأنف وليس في أعلاه ؟؟؟

خُلق الثقب في أسفل الأنف وليس في أعلاه لحكمة إلهية عظيمة ، وذلك لتنزل منه الأوساخ المنحدرة من الدماغ ( المواد المُخاطيّة ) ، والتي هي داء وضرر على الإنسان . فلو كان الثقب في أعلاه لما تمكّنتْ هذه المواد من النزول ، والتخلّص منها .

أيضاً أنّ مِن وظيفة الأنف الشّم ، فجُعل الثقب في أسفل الأنف لكي تصعد إليه الروائح إلى حاسة المشام ، وذلك تبعاً لانبعاث هذه الروائح ، من أسفل إلى أعلى ، فعندها يستطيع الأنف أن يُميّز تلك الروائح المنبعثة في أصل انتشارها إلى الأعلى ، فتتمكّن من الوصول إلى الأنف .

العين

إذا كنت من هواة التصوير الشمسي ، فإنه يسهل عليك أن تفهم الكيفية التي تعمل بها عيناك. فالعين تشبه آلة التصوير، إلا أنها تستطيع تكييف نفسها بالتقاط أي نوع من الصور، ولا تكف عن الالتقاط ما دامت مفتوحة، والعين تكاد تكون مستديرة، اللهم إلا عند مقدمها حيث يوجد انتفاخ بسيط وعرضها في الطفل حديث الولادة حوالي ثلاثة أرباع بوصة تزداد إلى بوصة في الشخص البالغ، من هذا يتضح أن العين لا تنمو كثيراً مع نمو الجسم ولهذا يبدو الأطفال ذوى عيون كبيرة جميلة، لأن الوجه يكبر كثيراً فيما بعد، في حين تكاد العين لا تتغير في الحجم.

والغلاف الخارجي لمقلة العين متين أبيض اللون، إلا عند الانتفاخ الأمامي حيث يكون شفافاً وبذلك يسمح للضوء بالدخول إلى العين ويسمى هذا الانتفاخ الشفاف (بالقرنية) ووظيفتها الأساسية حماية العين من الأضرار، ويوجد خلف القرنية قرص رفيع رقيق يسمى (القزحية) وهي التي تكسب العين لونها. ولون الجانب الخلفي للقزحية أقحواني قاتم دائماً.
تُكون العدسة صورة لما تنظر إليه كما تفعل عدسة آلة التصوير. وتظهر هذه الصورة في مؤخرة العين على غشاء رقيق يسمى (الشبكية) يحتوى على نهايات أعصاب حساسة للضوء. وهذه النهايات على نوعين: نوع على شكل اسطواني يسمى (العيدان) وآخر على شكل قمعي يسمى (المخاريط). والعيدان أكثر حساسية في الضوء الخافت ويعتقد العلماء أن المخاريط تمكننا من رؤية الألوان.
وعن طريق العيدان والمخاريط، ترسل الصورة التي نراها عن طريق الأعصاب إلى المخ.
وفي مؤخرة العين بقعة لا نستطيع الرؤية بها على الإطلاق ، هي النقطة التي يدخل فيها عصب إبصار العين وبه كل الألياف العصبية التي تنتشر في الشبكة وتسمى هذه النقطة بالنقطة العمياء. أنواع الخلايا في الشبكية:
خلايا مخروطية:
وتكثر في مركز الشبكية المقابل لنافذة العين الأمامية بجوار العصب البصري.
وتقل الخلايا المخروطية حين الاتجاه إلى أطراف الشبكية ويستبدل بها الخلايا العمودية والخلايا المخروطية هي المسؤولة عن عملية الإبصار في ضوء النهار ولذلك تتوقف عليها حدة النظر وكذلك من وظيفة هذه الخلايا التمييز بين الألوان. خلايا عمودية:

توجد في أطراف الشبكية وهي المسؤولة عن الرؤية في الضوء الضعيف وهي تحتاج إلى فيتامين (أ) لتقوم بهذه الوظيفة. العناية بالعين:

ـ توفر الإضاءة الصحيحة عندما القراءة.
ـ حماية العينين من الحوادث العارضة.
ـ احذر من الألعاب النارية، والأسلحة النارية أمراض العين:
التراكوما: (الرمد الحبيبي):
من أكثر أمراض العيون انتشاراً هو مرض التراكوما ويعاني منه الملايين من البشر في جميع أنحاء العالم.
والتراكوما مرض مُعدٍ يصيب غشاء جفن العين والقرنية وهو مرض مزعج يسبب تقرح الجفون ودخول الأهداب تحت الجفن، ويقلل من شفافية القرنية مما يقلل من الضوء الذي يتخللها.
وفي كثير من الأحيان تتطور التراكوما إلى مرض مزمن مستديم يزداد سوءا على مر الأيام. كيف تنتشر التراكوما:

سبب التراكوما فيروس صغير لا يرى حتى بالمجهر العادي.
وتنتقل التراكوما من العيون المريضة إلى العيون السليمة باتباع عادات تتنافى مع أصول النظافة مثال: دلك العين بأصابع متسخة واستعمال فوط ومناديل استعملها الغير ويعتبر من مسببات المرض مسح العين بالأكمام ويعتبر الذباب من أهم نواقل المرض حيث يقف على عين المريض فيلتحم الفيروس به ثم يقف على عيون شخص سليم فينقل لها المرض القواعد الصحية للعيون:

ـ المحافظة على نظافة الوجه لاسيما العينين.
ـ يجب أن يكون لكل فرد في العائلة فوطة نظيفة خاصة به لا يستعملها غيره.
ـ كذلك يجب تمربن الصغار على إبعاد أيديهم عن أعينهم دائماً.
ـ كذلك يجب تعويد الصغار على استعمال الماء والصابون لغسيل اليد والوجه دائماً.

رؤية الألوان وعمى الألوان:

إن رؤية الألوان هي قدرة الشبكية على التمييز بين الألوان المختلفة، وتعتمد العين على الخلايا المخروطية في التمييز بين هذه الألوان ومن ثم فإن الأشخاص الذين تحتوي عيونهم على عيب أو قصور في وظيفة هذه الخلايا العامودية لديها عمى ألوان. عيوب النظر:

عيوب النظر مثل طول أو قصر النظر ليست أمراضاً ولكنها عيوب في النظر فهي لا تحدث بسبب كائنات دقيقة ولكن تحدث في الغالب نتيجة سوء استعمال العين. قصر النظر:

وفي هذه الحالة تتكون الصورة أمام الشبكية ومن ثم تحدث الرؤية الواضحة فقط عندما يكون الجسم المرئي قريباً من العين. ويحدث قصر النظر بسبب اتساع العين وذلك ربما يكون نتيجة لزيادة ضغط العين أو لزيادة قوة عدسات العين.
ويتم علاج قصر النظر باستخدام عدسة محدبة . بُعد النظر:

وفى هذه الحالة تتكون الصورة خلف الشبكية ومن ثم لا يمكن رؤية الجسم بوضوح إلا إذا تم إبعاده عن العين بمسافة كافية.
وسبب بُعد النظر هو صغر حجم العين أو ضعف في عدسات العين.
وإذا ما تم إجبار العين على التكيف على رؤية الأجسام القريبة في هذه الحالة فإن الشخص سيصاب بصداع مستمر، وتستريح العين فقط عند انغلاق الجفون.
ويتم علاج بُعد النظر عن طريق استعمال نظارة طبية عدساتها محدبة. الزغلله أو Astegmatism :

وفي هذه الحالة تكون قوة قرنية العين ليست متساوية في كل المحاور بعكس الشخص السليم ومن ثم تتجمع الأشعة الصادرة من الجسم المرئي في عدة بؤر على شبكة العين.
وهكذا لا يمكن لهذا الشخص رؤية الخطوط العامودية بأنها عامودية في بعض الأحيان.
ويتم علاج هذه الحالة باستخدام نظارات طبية ذات عدسات أسطوانية.

كيف ينظر الإنسان؟

يرى الإنسان بعينيه الموجودتين في المكان المناسب لالتقاط أشعة الضوء ، لأن الضوء لا يحتاج إلى وسيلة نقل ، أي بعكس الصوت الذي يحتاج إلى الهواء لنقله.

والضوء أسرع من الصوت بكثير وهو ينتقل بخط مستقيم ، فالأضواء المختلفة تتلاءم مع الألوان المختلفة .

فعلى سبيل المثال أن جدران البيت وأبوابه ونوافذه لها ظلال مختلفة. وتتكون من هذه العناصر صورة ضوئية تسقط على بؤبؤ العين وتخترق العدسة البلورية التي تقع خلف كرة العين أي بنفس الطريقة التي تحدث في آلة التصوير.

وهناك خلايا لها حساسية للضوء خلف كرة العين بينها خلايا قضيبية لتميز السواد وخلايا مخروطية الشكل لتمييز الألوان الأخرى.

ان عمل هذه الخلايا يشبه إلى حد بعيد عمل خلية التصوير الكهربائية ، فيتحول الضوء إلى ظاهرة كيميائية وكهربائية تنتج عنها نبضات تصل إلى القشرة السحائية للدماغ ، حيث تتكون الصورة.

ومن الواضح تماماً أن غريزتنا الفطرية تلعب دوراً يساعدنا على فهم معنى الصورة.

4 تعليقات

  1. on the latest online [url=http://freecasinogames2010.webs.com]casino games[/url]. vs the all modern [url=http://www.realcazinoz.com/]casino games[/url] guide. looking pro [url=http://www.avi.vg/]sex[/url] ? or up to dear boy [url=http://bestcasinos.webs.com/]casino games[/url] ? [url=http://www.realcazinoz.com/amex-casinos.htm]Amex Casino[/url] . combine a not many more [url=http://gravatar.com/amexcasinos]amex casino[/url] sites.
    [url=http://freecasinogames2010.webs.com/onlineblackjack.htm]online blackjack[/url] .

  2. [url=http://breakawayproduction.com/etc/index.php?action=profile;u=21088 ]ab circle pro review[/url] ab circle pro video
    [url=http://spaperson.com/community/index.php?action=profile;u=14916]buy ab circle pro[/url] exercise and weight control

    [url=http://shakespearecigars.com/sbb//profile.php?mode=viewprofile&u=234799 ]buy ab circle pro[/url] ab circle pro review
    [url=http://www.rediculocity.net/spforum/index.php?action=profile;u=41208]buy ab circle pro[/url] abcirclepro

    [url=http://www.mefferts.com/forum/index.php?action=profile;u=64934 ]ab circle pro[/url] ab circle pro australia
    [url=http://www.playoffgirls.com/forum/profile.php?mode=viewprofile&u=28841]ab circle[/url] stomach exercises

    [url=http://www.evaforum.info/member.php?u=73449 ]ab circle[/url] ab circle pro reviews consumer reports
    [url=http://webwealthywomen.com/forum/member.php?u=67990]ab circle pro review[/url] abkingpro

    [url=http://infoaboutinsurance.com/forum/profile.php?mode=viewprofile&u=86411 ]ab circle pro[/url] find the ab circle pro
    [url=http://semanaciencia.info/phpBB/profile.php?mode=viewprofile&u=121519]ab circle pro review[/url] for fat burning

    [url=http://marcfisher.com/forum/profile.php?mode=viewprofile&u=57641 ]buy ab circle pro[/url] ab circle pro
    [url=http://forum.mygpage.com/index.php?action=profile;u=47746]buy ab circle pro[/url] abdominal muscles

    [url=http://www.zesner.com/phpBB2/profile.php?mode=viewprofile&u=127820 ]buy ab circle pro[/url] ab circle pro parts
    [url=http://www.sos-vete-bw.be/forum/profile.php?mode=viewprofile&u=27198]ab circle pro review[/url] abkingpro

    [url=http://www.ltsguitar.com/forum/member.php?u=72177 ]buy ab circle pro[/url] ab circle pro scam
    [url=http://www.velodrome-association.ch/phpBB2/profile.php?mode=viewprofile&u=43504]ab circle pro[/url] ab machines

    [url=http://bb02.sov.uk.vvhp.net/hayleywestenra/YaBB.pl?action=viewprofile;username=abscirclegptdn ]buy ab circle pro[/url] ab circle pro dvd
    [url=http://stockstofollow.com/community/index.php?action=profile;u=108918]ab circle[/url] reviews of the ab circle pro

  3. On that snare neighbourhood was presented a quantity of texts. All of published message are reliable. [url=http://szkoleniaforex.info/]forex[/url]

  4. [url=http://prv-mt2.ugu.pl/profile.php?mode=viewprofile&u=2129 ]accutane lawsuits[/url]
    [url=http://www.fcsowatch.com/archive/profile.php?mode=viewprofile&u=30273 ]accutane lawsuits[/url]
    [url=http://bankir.ru/dom//member.php?u=160831 ]accutane lawyer[/url]
    [url=http://forumstudentov.ru/index.php?s=fd49d30117e936bd2b37255eb4bfd384&showuser=154924 ]accutane side effects[/url]
    [url=http://www.hybridrocketry.com/phpBB2/profile.php?mode=viewprofile&u=131301 ]accutane lawsuits[/url]
    [url=http://www.jolintsai.net/forum/profile.php?mode=viewprofile&u=280323 ]accutane side effects[/url]
    [url=http://nextwavemusic.com/member.php?u=97148 ]accutane lawsuits[/url]
    [url=http://www.justxsell.com/forum/index.php?action=profile;u=111791 ]accutane side effects[/url]
    [url=http://demihq.net/foros/index.php?action=profile;u=27463 ]accutane lawyer[/url]
    [url=http://ps-bet.com/forum/index.php?action=profile;u=1929 ]accutane[/url]

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: